مرض الجلوكوما وأنواعه
مرض الجلوكوما وأنواعه

مرض الجلوكوما وأنواعه

يعد مرض الجلوكوما والمتعارف علية باسم المياه الزرقاء ، من أخطر الأمراض على عين الإنسان وهو مرض واسع الإنتشار ويظهر بنسب عالية بين كبار السن ومما يعانون من قصر البصر عند بعض الأشخاص ، وقد يحدث نتيجة لعامل وراثي بداخل العائلة ، لذلك ينصح الأطباء بالكشف الدوري والمستمر على العين إذا شعر المريض بأي عرض قد يؤثر على سلامة العين .

وقد أوضحت الدراسات والأبحاث أن هناك أنواع متعددة لمرض المياه الزرقاء أو الجلوكوما ، ولكن أكثر هذه الأنواع إنتشار هو جلوكوما الزاوية المفتوحة المزمنة ويرجع إنتشار هذا النوع نتيجة إصابة ما يقارب 90% من المرضى بهذا النوع ، وتظهر جلوكوما الزاوية المفتوحة المزمنة بصفة خاصة لدى الأشخاص الذين يتعدون عمر الخامسة والثلاثين ويرجع ذلك إلى كبر السن حيث تقل جودة زاوية التصريف داخل العين مما يسبب ضغط شديد على العين ، وفى هذه الحالة يشعر المريض بعدم وضوح الرؤية جيداً ولكن غالباً ما تحدث دون شعور المريض بأي ألم ولكن يفاجيء المريض بإنحصار رؤيته وضعف بصرة وإذا لم يقم المريض في هذه الحالة بالكشف المبكر فإنه قد يفاجيء بفقدان بصرة نهائياً .

وهناك نوع أخر يسمى بجلوكوما الزاوية المنغلقة وهو أقل إنتشاراً من جلوكوما الزاوية المفتوحة المزمنة ، وعادة ما يصيب الأفراد المصابين ببعد نظر ، وفي هذه الحالة قد يتخيل المريض أشياء يراها إمامة مثل سقوط شيء أو وجود شيء يتحرك أمامه وذلك بسبب إرتفاع الضغط على العين بصورة مفاجئة ، وقد أشار الأطباء إلى وجود بعض الأعراض لهذا المرض مثل صداع وغثيان وكما ذكرنا من قبل رؤية غير واضحة وفي حالة حدوث هذه الأعراض ينبغي مراجعة الطبيب حتى لا يؤدي إلى فقدان البصر بشكل تام .

وهناك نوع أخر من الجلوكوما لا يظهر بشكل منتشر الإ في بعض المناطق كاسيا وأفريقيا وهو جلوكوما الزاوية المغلقة المزمنة ، وهناك أيضا الجلوكوما الخلقية وفي هذه الحالة يولد الطفل بهذا النوع من الجلوكوما منذ الولادة ، وقد يؤدي إرتفاع ضغط العين إلى ظهور الجلوكوما الثانوية .