عامل نظافة بإبداعه يبني مطعماً بكاليفورنيا
عامل نظافة بإبداعه يبني مطعماً بكاليفورنيا

عامل نظافة بإبداعه يبني مطعماً بكاليفورنيا

إن الإبداع والموهبة يمنحها الله سبحانه وتعالى لبعض الأشخاص ولذلك فلا يوجد علاقة بين وظيفة هؤلاء الأشخاص وموهبتهم وذلك يظهر بوضوح خلال موضوعنا اليوم حيث نجد الكثير من الأشخاص لا نتوقع أن يقومون بإنتاج تلك الأعمال الفنية الرائعة التي تبهر الكثيرين لكن نحن ننسى أن الله هو صانع موهبتهم وأن الأمر لا علاقة له بمدى غنى أو فقر الشخص أو وظيفته .

وواحد من المبدعون الذي نتحدث عنهم كان يعمل عامل نظافة لكنه نجح في إنشاء مطعماً كاملاً جميلاً جداً في كاليفورنيا لا يتخيل من يذهب إليه للأكل فيه أن من صنع هذا المكان كان يعمل عامل نظافة ، وهذا الشخص الذي نتحدث عنه هو ” أرثر هارويد ” الذي أخذ ينتقل من وظيفة إلى أخرى حتى أستقر به المطاف ليعمل عامل نظافة ، ولقد عانى من الكثير من الظروف الصعب منذ نشأته حيث كان يعيش في البداية في مدينة سان فرانسيسكو ولكن حدث زلزال شديد في المنطقة التي كان يعيش فيها فأنتقل إلى العيش في مدينة كاليفورنيا وعمل بها كعامل نظافة .

لكن كان الإختلاف والإبداع الذي بداخله كبير فلقد قرر أن يقوم بشراء قطعة من الأرض بمبلغ مائة دولار ، وحاول توفير الأدوات الأساسية التي ستساعده على البناء بل وستندهش عندما تعلم أنه استخدم في بناءه القمامة في البناء من الزجاجات الفارغة والعلب الصفيح وغيرها ، وبالفعل قام بالبدء في بناء هذا المطعم حتى أنتهى منه تماماً وأصبح في غاية من الجمال لدرجة أنه أعتبره أحد المعالم التاريخية التي تميز كاليفورنيا نظراً لمدى الإبداع الذي صنعه به هذا العامل والذي كان الكثيرين يستخفون به لكنه نجح في أن يحفر أسمه في كتب التاريخ بإستغلال أبسط الأشياء .