الساحة الكبرى بأسبانيا
الساحة الكبرى بأسبانيا

الساحة الكبرى بأسبانيا

تقع الساحة الكبرى بداخل مدينة مدريد بأسبانيا وهي تعد أكبر ساحة في المدينة يرجع إنشائها لمنتصف القرن السادس عشر ، فهي تتميز بالنشاط الدائم ليلا ونهارا ، بالإضافة إلى أنها تعد ملتقى للسائحين والأشخاص العادين من أهل المدينة حيث تضم الساحة العديد من المطاعم المحلية والعالمية بالتي تقدم أشهى المأكولات بالإضافة إلى المقاهي المتنوعة والبارات .

وتعد تاريخ تلك الساحة العريقة حيث كانت تعد قديما مكان لتنفيذ أحكام الإعدام وذلك أثناء حكم فيليب الثالث ، ثم بعد ذلك تحولت لتكون مكان لممارسة مصارعة الثيران والتي كان يتجمهر العديد على المشاهدة ، ثم أصبحت حاليا أكبر ساحة للإحتفالات ، وكما أنها أصبحت تضم العديد من الفرق الموسيقية التي تعزف مختلف مقطوعات الموسيقى بمنتصف الساحة بالإضافة إلى عروض الرقص الأسبانية المختلفة .

الساحة الكبرى بأسبانيا
الساحة الكبرى بأسبانيا

وكما تضم الساحة الكبرى تمثالا كبير يقع بمنتصف الساحة للملك فليب الثالث والذي يرجع إنشائه لإنشاء الساحة نفسها ، بالإضافة إلى ذلك تضم الساحة أيضا العديد من الأماكن الدينية القديمة والتي يلجأ إليها الزوار يوميا للتعبد وإقامة الشعارات الدينية ، وكما تضم الساحة الفنادق المطلة على الساحة والتي تتميز بتلك الإطلالة الجذابة .

والجدير بالذكر أن تلك الساحة تعد مقر للعديد من فنانين الموسيقية والرقص بالإضافة إلى فنانين الرسم والذين يتعرف الكثير على فنهم الأنيق من خلال إلتقاطهم بالساحة ، كما أنه يمكن للسائحين برسم صور تذكارية من خلال فنانين الرسم الموجودين بالساحة ، بالإضافة إلى إلتقاط الصور الفوتوغرافية كتذكار .

وتتميز الساحة الكبرى بوحدات الإنارة الموجودة فيها بالإضافة إلى التصميم المعماري للمنازل التي تحيط الساحة من مختلف الإتجاهات والتي تغلب على السائحة بطابع الجاذبية والجمال .