شاهد أقدم سيارة حتى الآن..!

بالرغم من أن البعض يفضل السيارات الفارهة الجديدة، وينسى السيارات القديمة، بل ربما بعضنا لم يرَ سيارة أقدم من موديل “90” اليوم هناك سيارة هي أكبر من بعض من يعيشون في هذا اليوم.

هذه السيارة التي كانت تعتبر سيارة عز ورفاهية في وقتها هي الآن مجرد خردة لا تسمن ولا تغني من جوع.

سيارة “ميني” صنعت في العام “1959” هي ثامن سيارة صنعت في ذلك الوقت من فئتها، وقد اشتراها صاحبها “ديفيد غاليمور” عام “1986” بريطاني الجنسية حتى يحتفظ بها كتذكار على السيارات القديمة ووضعها في حظيرة، وقد اشتراها بمبلغ “497” جنيه استرليني وذلك يعادل “3018” ريال سعودي.

السيارة لم تتجاوز عدد الكيلوات التي قطعتها “48” ألف كيلو متر، ولكنها الآن غير صالحة للعمل بسبب أنها تركت لأكثر من عقدين حتى بدأ الصدأ ينخر في محركها.

ويأمل من يريد شراءها أن تعود السيارة إلى ما كانت عليه وذلك من خلال إصلاحات سيقومون بها عليها.

الجدير بالذكر أنه من المتوقع أن السيارة ستعرض في مزاد علني مقابل “15000” خمسة عشر ألف جنيه استرليني “91,100” واحد وتسعون ألف ومائة ريال سعودي.

والسيارة لا زالت محتفظة بكامل خصائصها المصنعية, وسيتم بيعها في مزاد في مقر القوات الملكية البريطانية.