قصة نونا والصابونة
قصة نونا والصابونة

قصة نونا والصابونة

كان ياما كان ولايحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه الصلاة والسلام.

كانت هناك طفلة شقية إسمها نونا كانت تحب دائما اللعب مع الفراشات والطيور والحيوانات وكانت تحب أن تقضي أغلب الأوقات الخاصة بها في اللعب بالألوان وبناء القلاع الرملية على البحر وكانت عندما تعود إلى المنزل دائما كانت تطلب منها والدتها أن تقوم بتنظيف نفسها ولكنها كانت ترفض وتبكي بشدة .

وكانت نونا دائما تصرخ وتقول أنها تكره الصابون وأنها لاتريد أن تستخدمه ، وكانت تخانق بشدة مع والدتها ، وفي يوم من الأيام نامت نوم ولكنها حلمت حلم مزعج وهو أن الجراثيم والبكتيريا كانت دائما تحاوط القلعة الخاصة بها والتي قامت ببنائها وكانت تهاجمها من كافة الجوانب وكانت تحاول أن تهرب منها وأنها كانت تلاحقها من كافة الجوانب .

وفجأة أثناء صراخ نونا الشديد ظهر لها ملك كبير على هيئة فقاقيع وقال لها لا تخافي يانونا وأمر الملك الصابونة الفقاقيع الخاصة به بأن تقضي على الجراثيم ، وإنطلقت الفقاقيع وإستطاعت أن تقضي بالفعل على الجراثيم ، وبعد هذا اليوم أصبحت نونا تحب الصابون وتحب أن تغسل يديها وجسمها دائما به وأصبحت لا تبكي عندما تطلب منها والدتها أن تنظف نفسها .