طفلك متعطش لحضنك
طفلك متعطش لحضنك

طفلك متعطش لحضنك

جملة غريبة جدا ولكنها حقيقة ، هل سألت نفسك عزيزي الأب هل إبنك محتاج لحضنك أما لا ، هل تحتضن طفلك أم لا ؟ نعم لديك عمل وتعود لمنزلك مرهق ، ولكن لطفلك حق عليك فلا تنساه وتهمله ، طفلك بحاجة ليحس حنانك ، معنا اليوم قصة مؤثرة جدا عن حضن الأب وأهميته للصغير :

رن تليفون المنزل وقامت الأم بالرد فوجدت زوجها ، قال لها هل تحتاجين لشيء يا أم محمود قالت الأم لا كل شيء بالمنزل فقال الأب إذن ضعي الطعام على المائدة فأنا جائع جدا وسوف أتناول الطعام فور وصولي للمنزل ، وعندما ذهبت الأم للمطبخ جاء محمود يسألها هل سأل عني والدي فكانت الإجابة نعم يا محمود فوالدك يحبك جدا وياللحظ التليفون لم يغلق فيسمع الوالد كلام صغيره ، الأب لم يسأل على إبنه ، فقال الطفل أنا أحب والدي لكنه منشغل عني ولا يعلمني الشطرنج ، وعندما ذهبت لصاحبي يوسف وجدت والده هناك وقد قام بتعليمي وهو يقوم باللعب مع يوسف كل يوم ولكن أبي لا يفعل ذلك وسكت الطفل ، وعندما سمع الأب الحوار فعرف أنه مقصر وعلى الفور إشتري شطرنج وجاء المنزل ووعد محمود بتعليمه واللعب معه فطار محمود من الفرح وقبل والده وإحتضنه بقوة .

علينا التقرب من أطفالنا والتضحية ببعض الوقت حتى يحسوا بمدى حبنا لهم ، لا تجعل طفلك يحتاج لحضنك ، بل كن دائما بجواره .