الطفل ومشكلة المقارنة
الطفل ومشكلة المقارنة

الطفل ومشكلة المقارنة

هل تعلم أن المقارنة من أكثر المشاكل التي تدمر طفلك نفسيا وتجعله مهزوز وغير محبوب للناس ، فالطفل لا يحب المقارنة وخصوصا إن كانت النتيجة السلبية بأنه غير متفوق مثلا أو أنه كسول ، المقارنة مشكلة يقع بها الأهل دون أن يعرفوا أثارها الغير محببة والتي لا يحمد عقباها أبدا ، لذلك علينا معرفة المقارنة وما تفعله بالطفل الصغير .

 

المقارنة من المشاكل التربوية الأكثر صعوبة التي يمكننا مواجهتها ، والتي تقوم بقتل كافة المشاعر الرائعة والتي تتكون نتيجة التكرار ، وتولد بدلا منها مشاعر غير جميلة بل سيئة لا يمكن تغييرها .

مثلا تقوم الأم بقول ياريتك مثل أخوك الأكبر وأختك الصغيرة وتريده أن يكون نسخة كربونية مثل أخوته وإن فعل شيء غير صحيح يكون فاشل وغبى وتريده أن يكون مثل الأب والأم ولا يفعل أبدا شيء غلط .

ومن أمثلة قتل الطموح والحماس بالطفل هو المقارنة في الفصل من قبل المدرس قد يقول له عليك بالإجتهاد فأختك شاطرة وممتازة ولكن لا ، وهذا من شأنه أن يكون الطفل سلبي ولا يحب التفوق ، فماذا يفعل والجميع يريدون منه أن يكون مثل أخوته ويلغون شخصيته ؟ ، فلا تقع في مشكلة المقارنة مع طفلك الصغير .

يمكنك تشجيع الطفل ولكن دون المقارنة بالأخرين ، فقدرات الطفل تختلف عن غيره ، فلا تعجزه بكلامك السلبى .