البطء أثناء ممارسة التمارين
البطء أثناء ممارسة التمارين

البطء أثناء ممارسة التمارين

يؤدي البطء أثناء ممارسة التمارين الرياضية إلى الإستفادة أكثر من التمارين , ويؤدي الدفع ببطء والرفع في ممارسة التمارين الرياضية يؤدي هذا إلى مرونة العظام بشكل أكبر ويعمل على تقوية العضلات , وتقوية الأعصاب مما يزيد البطء في مماسة التمارين الرياضية إلى إستفادة الجسم منها أكثر ويعمل على تغطية نقاط أوسع للعضلات وزيادة المرونة بها .

البطء في الأداء الحركي في ممارسة التمارين الرياضية يعمل على تحفيز الدماغ على إرسال إشارات مهمة للجسم تجبره على التركيز التام في الأداء وهذا التركيز يزيد من فاعلية عمليات ضخ الدم للعضلات وزيادة توريد السكر الجلايكوجيني لها ووصولها إلى المخ أما يعمل على دفع العضلة إلى أعلى أداء وفائدة ممكنة .

ومن المعروف أن السرعة في كل شيء لا تعطي الفائدة من أي شيء , من ثم السرعة في أداء التمارين الرياضية يعرض العضلات إلى الإصابة بالإضطرابات المفاجئة للعضلات , مما يعمل على تسبب الكثير من الأمراض وزيادة الآلام الغير صحية .

البطء في الأداء الحركي أثناء ممارسة التمارين الرياضية يعمل على تحديد الزوايا التدريبية الحركية للعضلات سواء كانت مستقيمة أو دائرية .