الطفل والنميمة
الطفل والنميمة

الطفل والنميمة

في هذه الأيام كثرت النميمة بشكل كبير جدا وبشع ، فيوجد الكثير من الناس يقومون فقط بالتحدث على الأخرين ويقومون بالتقصي عن أحوال غيرهم ولا يكترثون أبدا أن النميمة حرام وشيء غير مستحب في الإسلام ولم تحثنا عليه السنة أو القرآن ، يقوم الناس بإحتقار الشخص النمام ويبتعدون عنه فما بالك من طفل يقوم بالنميمة ، واليوم سوف نتحدث عن الطفل والنميمة وكيفية علاج الطفل منها :

أولا : لماذا يفعل الطفل ذلك ؟

في البداية قد نرى الطفل يتحدث عن أصدقائه في غيابهم بطريقة أو أخرى ، ولكن لا تكون طريقة مهذبة فمثلا زميلي فعل كذا وكذا ، اليوم فهو شخص غير محبوب ، ويقوم بالكلام على أكثر من شخص ويحكي قصصا كاملة بتفاصيلها عن أصدقائه ، قد تحتار الأم من أين أتى الطفل بهذا التصرف الغريب ؟ ، قد تكون الأم هي السبب ، نعم لا تتعجبي فمثلا تقوم الأم بالكلام مع صديقتها عن صديقتهم الغائبة أو عن أحد من أقارب الزوج في وجود الطفل وتقوم بقول ألفاظ نابية وغيره ، يقوم الطفل بالتقليد دون معرفة .

ثانيا : علاج النميمة :

نقوم بالشرح للطفل أن النميمة مثل أكل لحوم البشر ، فهل يحب الطفل أن يأكل لحم إنسان ؟ ونعلمه أن ذلك الشيء بشع وغير مستحب نهائيا ونساعده على فهم المشكله ، وإن لم يرتجع الطفل ، وكرر الموضوع أكثر من مرة نقوم بعقابه مرة بعد مرة حتى يتوقف تماما عن ذلك الفعل .