أشياء تسقط من الفرد ولا يسمع صوتها
أشياء تسقط من الفرد ولا يسمع صوتها

أشياء تسقط من الفرد ولا يسمع صوتها

الحياة الخاصة بالفرد ممتلئة دائما بالعديد من الأحداث والمتغيرات والأفعال التي يقوم بها الفرد سواء كان ذلك وفق إرادته أو دون إرادته ، وهناك العديد من الأشياء المعنوية التي تحدث في حياة الفرد والتي يكون له واقع ملموس وأثر كبير واضح في الشخصية الخاصة بالفرد ، وهناك العديد من الأشياء التي تسقط من الفرد في حياته والتي من الممكن أن ينظر الفرد إلى مصطلح السقوط على أنه شيء ملموس يستطيع أن يلمسه ويحس به ويسمع صوته ولكن هذا ليس كل شيء فهناك أشياء أخرى تسقط من الفرد ولا يسمع صوتها وهذه الأشياء هامة جدا ولابد أن يعرفها الفرد حتى يستطيع أن يعيش في الحياة الخاصة به .

 

أشياء تسقط من الفرد ولا يسمع صوتها

هناك العديد من الأشياء التي تسقط من العين والتي من بينها الدهشة والإستنكار والإستحقار ، وهذه الأشياء يقوم الفرد دائما بالعديد من الأشياء والمحاولات الخاطئة لكي يستطيع أن يبرر الفشل الذي يكون لديه في الاختيارات .

وهناك أشياء أخرى تسقط من القلب والتي تكون دائما بعد مراحل الحب والعشق والأحلام الجميلة التي يبنيها الفرد والتي يأتي بعدها دائما الإحساس الكبير بالضياع والندم والعديد من المحاولات الفاشلة من الفرد التي يحاول من خلالها إحياء المشاعر التي وصلت إلى الموت .

وهناك أشياء تسقط من الذاكرة والتي تكون غالبا بعد المراحل الخاصة بالتذكر والحنين والإشتياق وبعد الكثير من المحاولات الفاشلة الخاصة بالنسيان والتي تنتج عن الرغبة الشديدة في التمسك الأشياء التي قد إنتهت ، وهذا النوع من السقوط يكون دائما أخر أنواع السقوط التي تمر على الفرد .

ملحوظة هامة

ليس شرطا أن الأشياء التي تسقط من العين تسقط من القلب ولا الأشياء التي تسقط من القلب تسقط من الذاكرة ، فكل نوع من أنواع السقوط له الأسباب الخاصة به التي لا تؤثر ولا تتأثر بالسقوط الأخر .