كيف تتعامل مع نفسك
كيف تتعامل مع نفسك

كيف تتعامل مع نفسك

يقوم الفرد دائما بالعديد من الأعمال والعديد من التصرفات التي تدل في الكثير من الأحيان على الشخصية الخاصة به وهو دائما يقوم بالتصرفات المختلفة سواء كان ذلك وفق إرادته أو دون إرادته أو وجد نفسه بداخله عن طريق الخطأ أو الصدفة وفي كافة الأحوال فأن كافة الأحداث والظروف والضغوطات الخاصة بالحياة تظهر على شخصية الفرد وتستطيع أن توضح بسهولة كبيرة العديد من الجوانب التي من الممكن أن تكون من الجوانب الخفية في الشخصية .

ووفق كل هذا فأن لكل فرد في الحياة طريقة وأسلوب يقوم بها بالتعامل مع نفسه وفق لتقبله لكل هذه الظروف الأحداث وهذا بالطبع من الممكن أن ينتج عنه الكثير من الإختلافات في رؤية كل فرد لنفسه والتعامل معها ، وهذا من الممكن أن يتم توضيحه من خلال العديد من الطرق التي من بينها الاختبارات الشخصية التي تتطلب من الفرد القيام بالإجابة على مجموعة من الأسئلة من أجل الحصول على النتيجة .

 

كيف يرى الفرد نفسه

عندما تخطأ هل تحاول أن تجد لنفسك الأعذار أم أنك لا تسامح نفسك أبدا ؟

كم من الوقت يكون غذائك بعد يوم شديد التعب هل عشرة دقائق فقط أم أنه لاعلاقة بين التعب والغذاء ؟

عندما تشعر بأن التعب يتزايد لديك هل تقوم بالتخطيط بأخذ قسط من الراحة أم تشرب فنجان من القهوة ؟

عندما تنظر إلى المرآة هل تشعر بالتناقض بين الرضا والنواقص أم تشعر بشدة تزايد النواقص دائما ؟

ما هو رد فعلك إذا نظر حبيبك إلى غيرك هل تشعر بأنها أفضل منك أم تقول أنه لا يحق له فعل هذا أبدا مهما كان ؟

 

إذا كان سيختار الإجابة الأولى أو الثانية ولكن على الفرد بعد اختيار الإجابة الأولى أن يراعي أنه هناك بعض الإجابات تتضمن النظرة الإيجابية إلى النفس والتعامل معها بنوع من الإيجابية والتفاؤل والجانب الأخر يتناول النظرة السلبية إلى الذات والتعامل معها بنوع شديد من السلبية والإهمال وعدم الإهتمام وعلى الفرد أن يراعي مع أي جانب ينتمي .