كيف تتقبل شخصيتك
كيف تتقبل شخصيتك

هناك أسباب كثيرة تجعلك ببعض الأحيان تكره نفسك . !

كيف تتقبل شخصيتك

لكي تتقبل نفسك عليك أن تفعل كثير من الأشياء ، عليك أن تتجنب السلبيات ، وتركز على إيجابياتك المدفونة بشخصيتك ، والتي يجب أن تظهرها وتستغلها بإظهارها كمهارات بحياتك العامة.

تعلم كيف تكون راضياً عن نفسك ، ومتقبلاً لأخطائك بسعة صدر ، وأن تتعلم من أخطائك وتحاول أن تجعلها كدرس مفيد مر عليك ، ولكنك استفدت منه جيداً ، وتحاول أن تغير من طريقتك التي سببت هذا الخطأ .

عليك ألا تأخذ انتقادات الآخرون ، على أنها صفة سيئة بك ، فمن الممكن أن تكون لديك أشياء وقدرات عالية لا توجد بشخصيتهم ، واعلم أنك واثقاً من نفسك ، ولا تهتز لمجرد آراء من بعض أشخاص.

لا تحاول أن تجعل عيوبك أو نقاط ضعفك عواقب لتعرقل بها حياتك أو مستقبلك ، حاول أن تحسن من نفسك وذاتك بنفسك ، فمثلاً إذا كنت لا تجيد التعامل مع الكمبيوتر والانترنت ، فلا مانع أن تذهب لمراكز التدريب لكي تنمي مهاراتك وقدراتك ، تؤهلك للعمل بوظيفة جيدة تحسن من شأنك ومركزك الاجتماعي .

يجب عليك أن تفخر بذاتك وشخصيتك ، لأنك لك مقدرة أن تعترف بأخطائك وبعض نقاط عجزك ، فالآخرون من الأشخاص لا يعترفون بأخطائك بل يتمادون بها ، فهذا شعور إيجابي يجب أن تسعد به ، ولا تيأس مع أي مشكلة تواجهك ، بل بالعكس أعد التفكير بالمشكلة هذه أيضاَ من الصفات الإيجابية وهي ( المواجهة ) .

فإذا أردت يا صديقي أن تبدأ بتغيير نفسك بنفسك للأفضل ، وبشجاعة وبثقة ، عليك الأعتماد على الله ، ثم على قدراتك ، ثم أعمل على تطوير ذاتك ، ويجب عليك أن تتقبل النصيحة من شخص ناجح وعملي ، فستبقي نصيحة لك تحظو بها طوال حياتك ، وحاول أن تتغير ، فقط ثق بالله وتوكل عليه ، وتأكد أنك ستنعم طوال حياتك ، مع السعي الدائم وبذل الجهد منك والأبتسامة التي ترسمها على وجهك ورضاك بحالك ، سيكافأك الله بالمزيد من القدرات والأنجازات.