كيفية تجنب تأثير الصديقات على الحياة الزوجية
كيفية تجنب تأثير الصديقات على الحياة الزوجية

كيفية تجنب تأثير الصديقات على الحياة الزوجية

الحياة الزوجية بين الطرفين هي الحياة التي تبنى دائما على أساس من الود والتفاهم والإحترام والقبول المتبادل بين الطرفين لكافة المميزات والعيوب والعمل على تحويل هذه العيوب إلى مميزات أو على الأقل التأكد من أنها ليس لها أي تأثير سلبي على الحياة بين الطرفين ، وهناك العديد من الأشياء التي من الممكن أن تسبب الضيق في الحياة الزوجية والتي من بينها تأثير الصديقات على الحياة الزوجية حيث أنه لابد أن يعلم الزوجين أنهما يعيشان حياة واحدة بروح واحدة ولا يعيش كل طرف منهما على حدة فلابد أن لا تنفصل الحياة بينهما أيضا ولابد عن دخول أي أطراف أخرى في الأشياء التي تحدث في هذه الحياة ومن بين هؤلاء الأشخاص صديقات المرأة حيث أنهن من الممكن أن يتسببن في تدمير هذه العلاقة ويؤثرن عليها بالسلب ويجعلن الحياة بين الزوجين غير مستقرة ولذلك فأن هذا العديد من النصائح التي تتضمن تجنب تأثير الصديقات .

 

نصائح لتجنب تأثير الصديقات على الحياة الزوجية

على الزوجة أن تعلم أنها إذا قامت بقضاء الكثير من الوقت مع الصديقات على الهاتف أو خارج المنزل يتسبب ذلك من كثرة الشكوى من زوجها لإهمالها وتقصيرها في مسئوليتها ومسئولية زوجها وبيتها ، فعلى الزوجة أن تحاول أن توازن بين العلاقة مع الصديقات وبين البيت .

على الزوجة أن لا تحاول أن تجعل زوجها يشعر بأنها تهرب من الروتين في الحياة الزوجية أو تحاول أن تقضي الوقت بسبب إنشغال زوجها بالعمل ، فحتى إذا كانت المرأة تشعر بالوحدة عليها أن لا تشعر زوجها أن صديقاتها لديها في المرتبة الأولى دائما لأن هذا من أكثر الأشياء التي تسبب الضيق له ، فعلى الزوجة دائما أن تشعر زوجها أنها سعيدة في حياتها معه .

على الزوجة أن لا تحاول أن تتحدث مع صديقاتها عن أسرار المنزل والعلاقات بينها وبين زوجها حتى وأن كانت تقصد بذلك الفضفضة والترويح عن نفسها فعليها أن تحتفظ دائما بخصوصية العلاقة وأن لا تدخل الأخرين بها لأن ذلك بالطبع يؤثر على العلاقة الزوجية .

على الزوجة أن لا تلجأ إلى التحدث عن المشكلات المالية أو الضيق المادي لزوجها أن كانت حالته المادية سيئة أمام صديقاتها لأن هذا من الأمور الشخصية ولا يجب أن تخرج إلى أي شخص أخر حتى لا تتسبب في إحداث إحراج أو مشكلات لها ولزوجها .