رعب الأطفال من الاختبارات
رعب الأطفال من الاختبارات

خوف رعب الأطفال من الاختبارات

تمثل لنا الاختبارات المدرسية رعبا لجميعنا كطالب أو ولي أمر ، في هذا الزمن أصبح التعليم عبء على كل من ولي الأمر والطالب فكلاهما يبحثان عن النجاح والتفوق ، الأب يقوم بتوفير المال والطفل يذاكر ويجتهد ، ولكن الرعب من الإمتحان يحطم كل ذلك ، فهناك أطفالا يخافون جدا من الإمتحان ويهربون منه وقد لا يناموا ولا يتناولوا وجباتهم اليومية ، واليوم سوف نتحدث عن مشكلة خوف الطفل من الاختبارات :

عزيزتي الأم لا تهددي طفلك بأنه سيعاقب إن لم يتفوق فهذا من شأنه تخويف الطفل وجعله لا ينام ولا يركز تماما ، ولكن عليك تشجعيه بمكافأة وتحفيز بلا تخف وعليك المذاكرة بهدوء والإمتحان سوف يكون سهلا بمشيئة الله ؛ فالكلام الطيب سوف يشجعه ولا تقومي بمقارنة طفلك بأحد كفلان يذاكر أكثر .

عليك أيها الأب مساندة طفلك بمراجعة قبل الإمتحان بفترة وليست ليلة الإمتحان حتى يستعد الطفل نفسيا ولكن شجعه حتى لو أجاب خطأ ، وقم بتشجيعه على النوم الصحيح لساعات معينة حتى يرتاح جسده قبل عقله ، وقم بتناول الوجبات معه ، وطمئن ولدك قبل الإختبار حتى لا يخاف .

لا تتوتر أمام إبنك أبدا فالقلق يظهر على الوالد والوالدة وينتقل للطفل هو الآخر ، والتوتر والقلق قد يؤثران على الطفل تأثيرا سلبي ، ولن يقوم الطفل بالمذاكرة السليمة ولا تقوما بالضغط الشديد على الطفل حتى لا يكره وينفر من التعليم ولكن شجعاه ولا ترعباه مهما كانت الظروف .