قصة القطة الحائرة
قصة القطة الحائرة

قصة القطة الحائرة

كان ياما كان ولا يحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه الصلاة والسلام.

كانت هناك قطة جميلة إسمها لولو كانت دائما تنظر إلى المرآة ولم يعجبها شيء فهي كانت دائما لا يعجبها شكلها حيث أنها كانت دائما تنظر إلى بقية الحيوانات مرة ترغب أن تطير مثل الطائر ومرة أخرى تريد أن تسبح مثل السمكة فهي كانت قطة حائرة  .

وفي يوم من الأيام كانت تسير في الطريق فوجدت بطات تسبح في المياه فأحبت أن تتعلم السباحة مثلهن ولكنها فشلت في ذلك ، وأكملت مسيرتها ورأت أرنب يقفز ويأكل الجزر بأسنانه فأحبت أن تقفز مثله وأن تصبح أرنب ولكنها فشلت أيضا .

وأثناء سيرها وهي غاضبة لفشلها رأت مجموعة من الخرفان بشكلها الرائع بالصوف فأرادت أن تصبح مثلهم ولكن أيضا فشلت حيث أنها أصبحت غير قادرة على ذلك ، وأكملت القطة لولو سيرها ودخلت إلى بستان جميل ممتلئ بالفاكهة وأخذت تأكل منها وقالت أنها تريد أن تصبح فاكهة وبالفعل أخذت بعض الأوراق ووضعتها عليها ثم بعد ذلك ذهبت في نوم عميق .

ولكن القطة لولو فجأة إستيقظت على صوت مرعب وأشياء تحركها وفتحت عينها ووجدت أنها مجموعة من الخرفان تستعد لأكلها لأنها تظن أنها فاكهة لذيذة فأسرعت القطة بنزع أوراق الفاكهة من جسدها وأسرعت إلى المنزل وهي تحدث نفسها وتقول أنها محظوظة وسعيدة لأنها قطة .