أُجري يوم الجمعة الماضي 17 فبراير إختبار نظام يسمح للمشاهير بالإنضمام إلى فيس بوك بأسماء مستعارة بعد قوانين الموقع الصارمة التي فرضتها على المستخدمين والمنضمين لها بإستخدام هويتهم الرسمية كما أعلن القائمون على شبكة التواصل الإجتماعي فيسبوك أن هذا النظام يشبه النظام الذي تستخدمه تويتر التأكد من الحسابات الذي يسمح للمستخدم بتقديم اوراقه الثبوتيه لإثبات هويته ,وعندما يتم التأكد من هويته يحق له إستخدام إسم مستعار على صفحته غير ذلك المسجل بالهوية .

من جهة أُخرى واجه العديد من المشاهير عند التسجيل في فيس بوك بسبب القوانين الصارمة المتبعة من ضمنهم الكاتب البريطاني سلمان رشدي عندما أراد الإنضمام في شهر نوفمبر الماضي حيث اراد القائمون على الموقع تسجيله بإستخدام الاسم الاول أحمد بدل سليمان مما جعله يعبر عن غضبه خلال كتاباته على التويتر وبعدما ارسل صور من جاز سفر لينال مايريد وكذلك المغنية ليدي غاغا عندما فرض الموقع تسجليها بإسم ليدي غاغا والتسجيل فقط بإسمها الحقيقي ستيفاني جيرمانوتا .