عشبة العثرب هي عبارة عن أزهار عنقودية الشكل يمتزج لونها بين الأحمر والوردي والبعض الآخر وردي إلى اللون الأبيض أو اللون الوردي إلى اللون الأخضر، وتتميز هذه العشبة بالعديد من الفوائد الطبية، وسوف نتعرف اليوم على ما هي الفوائد الطبية لعشبة العثرب من خلال الأسطر القادمة.

ما هي الفوائد الطبية لعشبة العثرب

  • يساعد العثرب على التخلص من السموم في الجسم، ويساعد على تنقية الدم، ويعمل على معالجة الأمراض المزمنة على المدى البعيد وخاصة الأمراض المعدية والمعوية، ويدخل أيضا في تركيبات لعلاج بعض الأمراض السرطانية.
  • قد يؤكل طازج للمساعدة على تنشيط عمل الكبد، وعلاج ضعف الشهية والإمساك المزمن وسوء الهضم.
  • يعمل على علاج الإمساك واحتقان الصفراء لكبار السن، وذلك عن طريق تناول بعض منه مع السلطات، أو تناول معلقة أو معلقتين من عصير العثرب بعد تحليته بالسكر، حيث يحتوي على مواد تعمل على تنقية الدم.
  • يوجد أنواع جيدة من عشبة العثرب حيث يستخدم شراب العثرب للمساهمة في علاج الحصبة والجرب والجدري والحكة، بجانب علاج آلام الأسنان والسعال.
  • يعمل العثرب لضمادة لعلاج البرص الذي يصيب الطحال والجلد، والقوباء، وأورام الحلق.
  • يعد العثرب ملطف قوي حيث يساعد أيضا على منع العطش.
  • يستعمله المزارعون لتغطية الخضراوات والفواكه غير مهتمين بفوائده الكثيرة المفيدة.
  • يتميز العثرب باحتوائه على عناصر غذائية ومعدنية مثل: النحاس والفسفور، والمغنسيوم، والصوديوم، ويحتوي أيضا على عناصر غذائية مثل: الخارصين والحديد.