للثوم العديد من الفوائد الصحية والعلاجية المذهلة التي لا يعرفها الكثير من الأشخاص، وسوف نتعرف اليوم على ما هي الأمراض التي يعالجها الثوم من خلال الأسطر القادمة.

ما هي الأمراض التي يعالجها الثوم

  • يحسن نمو الشعر: يتميز الثوم باحتوائه على مكون الألليسين، والذي يقدم بعض المنافع الصحية الرائعة للجسم، والتي منها منع تساقط الشعر وتحسين نمو الشعر عن طريق إطلالة الجذور.
  • علاج الجيوب الأنفية: يتميز الثوم بقدرته الفعالة على علا السعال والبرد، ويرجع ذلك إلى الخصائص المضادة للبكتيريا التي يوفرها الثوم، مما يساعد على علاج الجيب الأنفية وذلك عن طريق التخفيف من الالتهابات التي تصيب تجاويف الجيوب الأنفية، مما يمنح شعور بالراحة والتخفيف من الصداع والأعراض الأخرى المصاحبة لالتهاب الجيوب الأنفية.
  • علاج عدوى الحلق: والتي تكون غالبا من أعراض البرد، حيث تتكون البكتيريا في الحلق وتسبب التهيج والألم، ويوضع معجون الثوم مع الكركم في الحلق لتخفيف من الألم، فالثوم مواد مضادة للبكتيريا.
  • خفض ضغط الدم: يتميز الثوم بغناه بالألليسين، ومضادات الأكسدة، وكلاهما لديه القدرة على تنشيط وتقوية تدفق الدم تجاه الشرايين، ويحمي الثوم أيضا من أمراض القلب والمشكلات الصحية مثل: السكتات.
  • تقليل الحبوب الكيسية: وهي عبارة عن حالة هرمونية يعاني فيها المصاب من ظهور حبوب مؤلمة وكبيرة الحجم في الوجه بسبب حدوث خلل هرموني، وتساعد الأنزيمات التي توجد في الثوم على توازن الهرمونات مما يساعد الثوم على التخلص من الحبوب الكيسية.