أوضح مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك إتهامه للحكم محمود بسيوني الذي أدار فريقه أمام طنطا بأنه حصل على رشوة من أجل عرقلة مسيرة القلعة البيضاء، حيث كان الزمالك قد تعادل أمام طنطا بهدف لكل منهما ولكن أوضح أن المباراة شهدت بعض الأخطاء التحكيمية.

مرتضى منصور يتهم حكم مواجهة طنطا بالحصول على رشوة

حيث قال مرتضى منصور في تصريحات له ” هناك فارق كبير بين أخطاء تحكيمية وبين حكم يتعمد خسارة فريق، إذا أراد اتحاد الكرة إلغاء الدوري المحلي بسبب كأس العالم، يبلغ الأندية بذلك بدلًا من الاشتراك في هذه المسرحية”.

وأوضح أيضا أن الجهاز الفني واللاعبين، اشترطوا إعادة لقاء طنطا، من أجل الموافقة على استئناف الدوري، كما أشار إلى أنه سوف يطالب إتحاد الكرة بإعادة المباراة مجددا، خصوصا في ظل اعتراف أعضاء الجبلاية بالأخطاء التحكيمية التي حدثت، وأعلن إنسحاب الفريقق من مسابقة الدوري الممتاز إعتراضا على الأخطاء التحكيمية.