أعلنت المصادر الإماراتية أنه بناء على أمر عاجل سوف يبدأ العمل بقرار تخفيض السرعة إلى 110 كم في الساعة على إمتداد شارعي محمد بن زايد والإمارات في إمارة دبي وذلك بداية من 15 أكتوبر الحالي.

إلزام كافة الوافدين والمواطنين بتطبيق قرار عاجل وفوري

حيث باشرت هيئة طرق ومواصلات دبي بتركيب عدد من اللوحات الإرشادية، توضح أنه سيتم تخفيض السرعة، في خطوة للفت أنظار مستخدمي الطريق إلى حدوث تغيير في السرعة خلال الأيام القليلة المقبلة، على أن يتم وضع اللوحات بالسرعات الجديدة، الأسبوع المقبل.

وجاء ذلك بناء على تعليمات اللواء محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات رئيس مجلس المرور الاتحادي، بعد أن صرح أن تقليل السرعة القصوى على شارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات إلى 110 كم ساعة من 120 كم/‏‏‏‏‏ ساعة، سيزيد نحو دقيقتين فقط من زمن الرحلة.

ولكنه أوضح أنه في الوقت نفسه سيحد كثيرا من الحوادث المرورية القاتلة، فيما حظي هذا التغيير بتأييد نحو 70% من مستخدمي الطريق.