مع إرتفاع درجات الحرارة في هذه الأيام في البلدان العربية على وجه العموم والخليجية على وجه الخصوص يلجأ  العديد من الأشخاص إلى تناول المشروبات الباردة والأيس كريم بأنواعها المختلفة  ظناً منهم أنها تقيهم حر الصيف وتعمل على تبريد أجسامهم وشعورهم بالإنتعاش .

مشروبات الصيف

وعلى الرغم من أن نسبة كبيرة من الأشخاص يتناولون المشروبات الباردة في حر الصيف إلا أن هناك نسبة أيضاً تلجأ إلى تناول المشروبات الدافئة لمواجهة  إرتفاع درجات الحرارة .

المشروبات المناسبة لحر الصيف

وأوضح أحد الاخصائيين في مجال التغذية والطب العام الطبيب ماتياس ريدل لموقع أبوتيكين أومشاو الألماني  عن تناول المشروبات الباردة أو الدافئة حيث قال أنه لا ينصح بتناول كلاهما في درجات الحرارة المرتفعه لأن المشروبات الباردة على الرغم من إنها تعطي إحساس بالإنتعاش إلا أنها تعطي الجسم الطاقة التي تجعل الشرايين تنقبض  وتتمدد للعمل عل الحفاظ على درجة الحرارة الداخلية بمعدلها الطبيعي مما ينتج عن ذلك إفراز كميات كبيرة من العرق .

ما يحتاج إليه حر الصيف

وقد نصح عدد من الخبراء لموقع تاغز شبيغل” الألماني أن الحر يحتاج إلى كميات كبيرة من السوائل ولعل أنسبها هو المياه الفاترة التي تعمل على تقليل الإحساس بالعطس كما إنها تحافظ على الجسم من إرتفاع حرارته وتعمل على تعويض الجسم ما يتم فقده من سوائل , والتي تعمل بفاعلية أكبر من المشروبات سواء كانت الباردة أو الساخنة لذلك يجب شرب كميات كبيرة جداً من المياه على مدار اليوم  .