هطول الأمطار
هطول الأمطار

فوائد هطول الأمطار , الله سبحانه وتعالى من رحمته علينا أنه أنعم علينا بنعمة هطول الأمطار وهي نعمة عظيمة من ضمن نعم عديدة يجب أن نشكر الله سبحانه وتعالى عليها .

المطر هو الحياه التي يعطيها الله سبحانه للأرض فمبجرد هطول الأمطار في أي منطقة جرداء أو صحراوية فإنه تنمو وتزدهر وتبقى صالحة للحياه .

رغم أننا نعيش في عصر التكنولوجيا والإكتشافات الحديثة عجز العلماء حتى الآن إيجاد بديل صناعي لإنتاج المطر وذلك لأن قدرة الإنسان تقف عاجزة أمام القدرة الإلهية .

 

أنواع الأمطار

للأمطار عدة أنواع وهي :

المطر التصاعدي وهو أحد أنواع الأمطار المختلفة ويتكون نتيجة حدوث عملية التمدد التي تحدث للهواء الرطب على الأغلب .

المطر الإعصاري هو أحد أنواع الأمطار المختلفة الذي ينتج نتيجة عملية تفاعل وإلتقاء بين أنواع مختلفة من الرياح تكون نسبة الرطوبة فيها مختلفة بالإضافة إلى تنوع في درجات الحرارة .

المطر التضاريسي هو احد أنواع الأمطار المختلفه حيث يتكون ويهطل على الأرض بسبب حدوث تفاعل وإلتقاء بين الرياح الرطبه القادمة من البحار التي تتواجد في المناطق المرتفعة .

 

الفوائد التي تعود على الإنسان من هطول الأمطار :

يعمل المطر على إمداد الأرض بالحياه لتنمو المحاصيل الزراعية والنباتات وبالتالي إمداد البشرية بالحياه حيث يعتمد الإنسان والحيوان في غذائه على هذه المحاصيل .

تساعد الأمطار بشكل الخاص التربة وحماية الأشجار من عملية الإنزلاق لأنها تعمل كمصدات طبيعية تعمل على منع تصحر الأرض وبالتالي نمو الأشجار وبذلك تزداد المساحات الخضراء وبالتالي يزداد الأكسجين .

يعطي صوت المطر ورائحة التراب الناتجه عن سقوط الأمطار في العمل على تقليل نسبة التوتر للإنسان وإعطاءه راحة نفسية وهدوء .

يحتوي المطر على عدد كبير من المعادن المهمة التي تختلط مع معه مثل الحديد وغيرها والتي تعمل على تمسيد التربة وزيادة خصوبتها والتي تفيد صحة جسم الإنسان والحيوان .

أيضاً الأمطار خي المادة الخام لتكون الينابيع والمياه الجوفية التي تكون مصدر أساسي لشرب الكائنات الحيه والتي تشمل الحيوان والإنسان .

من الفوائد العظيمة للأمطار هي العمل على العمل على منع التأثير السلبي التي تتسبب به العواصف الرملية وبالتالي يساعد في حماية فقدان التربه السطحية لخصوبتها .

أيضاً تعمل الأمطار على حماية الجو من خلال تنقيته من الشوائب مثل الأتربة والغبار العالق في طبقات الجو المختلفة وتقوم بتلك العملية من وقت هطولها على الأرض فتأخذ في طريقها كل ما يعلق في الجو من شوائب وبالتالي فإنها تحمي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض التي تكون ناتجة عن وجود هذه الشوائب في الجو والتي يعمل الإنسان على إستنشاقها فتدخل إلى الجهاز التنفس الخاص به وتصيبه بالأمراض .