أهم النصائح للنجاح في تجارة الفوركس
أهم النصائح للنجاح في تجارة الفوركس

 

الفوركس هو تلك البورصة العالمية الخاصة بتداول العملات الأجنبية، العديد من الناس يستطيعوا التعامل في ذلك المجال بكل سهولة لكي يتمكنوا من الحصول علي العديد من الأرباح، سوف نتعرف على أنجح وأفضل الوسائل التي يمكنك إتباعها لكي تتمكن من الحصول على الأرباح المرتفعة من الفوركس.

 

لقد لاحظنا خلال الأوقات السابقة أنه أصبح هناك إنتشار ملحوظ لكثير من الإعلانات على الصفحات المختلفة للإنترنت، فعندما تريد القيام بتصفح موقع ما فبمجرد الضغط عليه تلاحظ ظهور إعلان ويكون به شخص يتحدث عن أسرع الطرق وأفضلها لكي تربح المال دون أن تحتاج إلى عمل، ومن العجيب في ذلك الأمر أنك تستطيع أن تبدأ العمل فيه بمبلغ بسيط.

 

ذلك الإعلان الذي يعلمه الكثير من الناس يعرف بإسم تداول الأموال في سوق الفوركس، وذلك السوق يختص بالتجارة في العملات الأجنبية، ومن الملاحظ أن ذلك السوق قد أصبح على مستوى عالي من التطور ومنتشر بكثرة على صفحات الإنترنت خلال فترات قليلة من الوقت.

 

يرجع السبب في ذلك الإنتشار الهائل للفوركس عبر الإنترنت إلى التوسع الضخم والهائل في الإعلانات التي تعمل على التسويق عن ذلك السوق، وقد يرجع السبب في ذلك أيضا إلى زيادة الرغبة عند البشر وحبهم للربح الكثر والسريع حتى يصبحوا أثرياء، وقد يرجع السبب إلى هذان السببان معا في نفس الوقت، ولكن يخطر على بال الكثير من الناس الرغبة في معرفة إذا ما كان الفوركس حقيقي أم لا.

 

نريد التنويه هنا أن سوق الفوركس حقيقي ولكنه مثله مثل غيره من الأسواق التجارية فيتواجد به الأشياء الجيدة والسيئة، وعلى من يرغب في أن يبدأ في مثل تلك التجارة أن يكون حذر جدا،  فهي مثل غيرها من الأعمال الأخرى فلا بد من وجود عوامل ومقومات تؤدي إلى النجاح، وهناك أيضا أسباب تؤدي إلى الفشل في هذا العمل.

 

فسوق الفوركس مسئول عن التداول في العملات الأجنبية ويعتبر الفوركس أضخم سوق في تداول الأموال على مستوى العالم، فتقترب الأموال التي يتم تداولها بشكل يومي إلى 3 ترليون دولار، لذلك سوف نتناول أهم وأفضل النصائح التي تمكنك من النجاح في سوق الفوركس وتجعلك في مأمن بعيدا عن الخسارة.

 

إستخدام الرسومات البيانية الأسبوعية

من أفضل وأهم الطرق التي يمكنك الإعتماد عليها لتحقيق التميز في التجارة بسوق الفوركس والتي تمكنك من تحقيق النجاح بشكل دائم هي إستعمال الرسومات البيانية الأسبوعية، والغرض من إستخدامها هي أن تتمكن من الوصول إلى أفضل النسب والصور التي تحدد إتجاهات الأسهم، من حيث إذا كانت الأسهم في حالة صعود أو إنخفاض أو إستقرار.

 

تلك الإتجاهات سوف تصبح بالنسبة للشخص الذي يتعامل في سوق الفوركس على مستوى عالي من الوضوح عندما يعتمد على إستعمال الرسومات البيانية الأسبوعية، ذلك الأسلوب أفضل بكثير من أن يتم الإعتماد على الذاكرة الشخصية لمراجعة تلك البيانات، ومع مرور الوقت لقد أثبتت تلك الطريقة أنها الأنجح والأكثر فائدة للتجارة في سوق الفوركس وذلك على المدى الطويل.

 

فهذه الطريقة تساعدك في زيادة قدرتك على أن تقيم وتحدد مستوى الدعم للعمل أو المقاومة، لذا ينبغي على كل من يرغب في البدء في التعامل بسوق الفوركس أن يستخدم تلك الرسوم بإستمرار.

 

عدم الإكثار من عمليات التداول

ليس كما يعتقد الكثير من الأشخاص أنه عندما يتم القيام بالعديد من عمليات التداول سوف تزداد الفرص في النجاح وتقليل نسب الفشل التي من الممكن حدوثها، وبالأخص عندما يتم التداول في سوق الفوركس بالعملات الأجنبية الصعبة، فإن ذلك الإعتقاد هو المنتشر عند العديد من التجار والأشخاص الذين يهتمون بالتعامل في سوق الفوركس.

 

إن ذلك الأمر الذي يعتقده الكثيرين ليس واقعي وخطأ وذلك لأن سوق الفوركس غيرمستقر بل يتغير بإستمرار، لذلك ينبغي عليك ألا تتسرع في إتخاذ القرار بل ينبغي عليك الإنتظار والصبر حتى تتمكن من إتخاذ القرار المناسب، ومن المعلوم أن أساس العمل في مثل هذه الأسواق يعتمد على المخاطرة إلا أنه يتوجب علينا أن  نكون على درجة كبيرة من الحذر في إتخاذ أي مخاطرة غير محسوبة.

 

العمل على رفع نسبة المخاطرة للحصول على تجارة مميزة

من المعلوم أنه هناك نسبة بسيطة من المخاطرة التي يسمح بها عند التعامل في سوق الفوركس، حيث أن العديد من المختصون دائما ما يقوموا بتقديم النصيحة بألا تزداد نسبة المخاطرة أثناء عملية التداول في الفوركس عن 2 % من إجمالي الحساب، ففي حقيقة الأمر أن هذه النسبة ليست صحيحة فمثل هذه المخاطرة بتلك النسبة تكون لأصحاب المبالغ الضخمة في السوق.

 

بينما الأشخاص الذين يمتلكون حسابات صغيرة، من الممكن أن يتوصلوا بنسبة المجازفة إلى 10 % وقد تزداد إلى 20%، فكما سبق أن تحدثنا إن المخاطرة بشكل دائم ينبغي القيام بها في الأعمال التجارية، ولكن ينبغي أن تكون على أساس علمي ومدروس.

 

عدم القيام بالصفقات التجارية في نفس الوقت

فإذا كان لديك الكثير من الحسابات، فينبغي عليك عدم إجراء العديد من العمليات التجارية في نفس الوقت بل يجب عليك أن تعمل على  تقسيم الوقت الذي سوف تقوم فيه بتلك العمليات، فإنه ينبغي عليك أن تقوم بإجراء كل عملية مالية منفردة عن الأخرى، حيث أن الهدف من ذلك الأمر هو أن تركز على العملية المالية التي تقوم بها وأن لا يتشتت إنتباهك بعيدا عن هذا الأمر.

فأساس نجاح أي عمل تقوم به هو مدى قدرتك على التركيز لكي تتمكن من تحقيق النتائج التي ترغب في تحقيقها من خلال العمل.

 

تحديد الهدف من الربح

في المعتاد عند التجار أن هناك طريقة يتم إتباعها لقياس مستوى الخسارة فعند الوصول لحد معين من الخسارة يتم عندها إيقاف التداول في سوق الفوركس، ويعتبر هذا الأسلوب صحيح ومناسب، ولكن يفضل أن يتم وضع مقياس يتم التوقف عنده عن التعامل ويكون هذا المقياس أثناء الربح وليس الخسارة، فعندما تقوم بالسعي والجري وراء زيادة الربح بصورة جنونية قد يؤدي بك هذا الأمر في نهاية المطاف إلى الخسارة.

 

وضع الإستراتيجيات المناسبة

على كل من يعمل في تجارة الفوركس أن يعمل على وضع إستراتيجية لقيامة بعملية التداول للأموال، ومن الممكن أن تكون تلك الإستراتيجات لم يتم التعامل بها من قبل، ومن أهم الوسائل التي من الممكن إتباعها في تلك الإستراتيجيات هي الوسائل التحليلية التي يتم إستخدامها لمعرفة إتجاه الأسهم، وإن إتباع تلك الوسائل التحليلية ليس بالسهل بل إنه معقد جدا، فهذه الوسائل قد تكون من أفضل الطرق لكي يتم التنبوء بمعرفة إتجاه الأسهم بكل سهولة.

 

الإعتماد على الروافع المالية الكافية

من أبرز وأفضل النصائح للتعامل في سوق الفوركس الإعتماد على الروافع المالية ولها مسمى آخر يعرف بالتداول بواسطة الهامش، فهي عبارة عن القيام بالحصول على المال على هيئة قرض في نطاق القيام بالتداول الأمر الذي يمكنك من القيام بالعديد من الصفقات بمبلغ كبير عن المبلغ الأساسي الذي قمت بإيداعه مسبقا، فمن خلال الروافع المالية تتمكن من القيام بتداول الأموال مبالغ ضخمة على الرغم من قيامك بالإستثمار بمبلغ قليل.

 

ومن الضروري أيضا معرفة أن الروافع المالية تساعدك على تحقيق نسب كبيرة وضخمة من الأرباح بينما إذا خسرت فإنك تخسر فقط المبلغ الصغير الذي قمت بإستثماره، فالروافع المالية المرتفعة جدا من الممكن أن تؤثؤر السلب على التاجر فالأساس في الإعتماد عليها يتوقف على حجم حسابك الخاص.

 

ولذلك ينبغي على أصحاب الحسابات الصغيرة أن يعتمدوا على إستخدام الرافعة المالية أثناء التداول لأنها سوف تمكنهم من إجتياز جميع العقبات التي تقف أمامهم والتغلب على كافة التغيرات التي تطرأ على العملات بإستمرار لتحقيق الربح المطلوب، لذلك يبنغي على كل من يبدأ التعامل في سوق الفوركس أن يقوم بالبدأ بأقل قدر من الروافع المالية الممكنة.