القيادة صفات القائد الناجح
القيادة : صفات القائد الناجح

 

القيادة عملية مهمة ولكنها صعبة ولكل عمل خطوة بداية تحتاج التركيز والتخطيط والتأني، في البداية خطط ثم نفذ ثم تقيم، فالشخصية القيادية تحتاج أن تكون ذات مبادئ وأسس شخصية معينة والقائد بطبيعته شخص عادي من أفراد المجتمع ولكنه يتميز بصفات جعلته يكون قائد دون غيره.

 

الشجاعة

من صفات القيادة التي يجب التحلي بها الشجاعة، فيجب عدم الخوف سوا من الله عز وجل فقط، فالقائد الشجاع هو من لا يخاف ويكون دوما مؤمن بالنصر حتى يكون متمتعا بروح قوية تعمل على جذب المجموعة التي يكون بها وحتى تنتقل هذه الروح لتكون روحا جماعية.

 

الإلتزام

القيادة هي الغلتزام، يجب عدم رجوع القائد في كلمته، يجب أن يلتزم القائد بكافة قراراته ويجب عدم التؤثر بأي شيء خارجي ويجب أن يلتزم بتأمين بالحماية والأمان للمجموعة التي يقودها، فالإلتزام هو من يجعل المجموعة كلها ملتزمة مع القائد.

 

التفكير العميق

القيادة تحتاج للتفكير بعمق، عند إتخاذ القائد لقرار مصيري يجب التوقف قليلا والتفكير عمق في القرار قبل أن يتخذه القائد فسوف يتوقف عليه مصير مجموعة كاملة وكذلك يمكن أن يعرض مجموعته للخطر، ولذلك يجب أن يكون القائد ذكي ويمتاز بالفطنة ويكون لديه سياسة حتى يحدد المصير.

 

الأخذ بالأراء

من صفات القائد الناجح أن يتحلى بالمشورة، فيجب أن يستمع من حوله، فقد يتخذ القائد قرار فردي يؤدي لحدوث كارثة كبرى، لذلك على القائد إختيار مجموعة من العقول الراشدة حتى يستشيرها في كل قرار حتى يحافظ على نفسه وعلى مجموعته من المشكلات.

 

التغيرات التكنولوجية

القيادة يجب أن تبدأ من خلال التغيرات التكنولوجية يجب على كل قائد أن يعمل على تطوير نفسه ومجموعته من خلال مواكبة العصر والتكنولوجية والتقنية الحديثة، فلكل وقت ومكان متطلبات تختلف.

القيادة تحتاج للذكاء والفطنة والتفكير السليم، الإلتزام من صفات القائد الناجح، الشجاعة والروح القوية، القائد يجب أن يأخذ مشورة الأخرين، مواكبة العصر والتقنية الحديثة.