هناك مجموعة من الأمراض الخلقية التي يولد بها الأطفال، وتتعدد أنواع الأمراض الخلقية وتختلف من حيث درجة الخطورة التي تمتلكها، حيث أن هناك بعض الأمراض الخلقية الشديدة الخطورة ومن أهمها هي أمراض القلب الخلقية، وتتمثل أمراض القلب الخلقية في حدوث خلل أو إضطراب في القلب أثناء تكونه خلال فترة الحمل، وإن الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الأطفال بالأمراض القلبية كثيرة ومتنوعة حيث أن بعض هذه الأسباب تتمثل في إتباع مجموعة من العادات الصحية الخاطئة من قبل الأم والتي تؤدي إلى ذلك، ومن أكثر الأسباب المؤدية لذلك هو العوامل الوراثية، بحيث يصاب الطفل بالأمراض القلبية الخلقية نتيجة الوراثة، ومن أخطر أنواع الأمراض القلبية الخلقية هو مرض القناة الشريانية السالكة الخلقي.

أعراض مرض القناة الشريانية السالكة الخلقي
أعراض مرض القناة الشريانية السالكة الخلقي

مرض القناة الشريانية السالكة الخلقي

عندما يكون الطفل في رحم أمه فإنه يعتمد عليها إعتمادا كليا في التنفس وفي تلقي الغذاء، وعندما تتكون أعضاء الجنين أثناء الحمل فإن هناك قناة شريانية سالكة تتكون لديه وهي عبارة عن وعاء دموي يقوم بمنع الدم من الوصول إلى الرئتين، وعندما يولد الطفل ويتم قطع الحبل السري الخاص به فإنه في هذه اللحظة يتوقف عن التنفس عن طريق الحبل السري ويبدأ في التنفس من خلال الرئتين ومن هنا من المفترض أن تغلق هذه القناة الشريانية بعد ساعات قليلة من ولادته، ولكن هناك بعض الأطفال الذين يعانون من عدم إنغلاق هذه القناة وبالتالي يصابون بخلل ومرض القناة الشريانية السالكة الخلقية.

 

أعراض الإصابة بمرض القناة الشريانية السالكة الخلقية

هناك مجموعة من الأعراض التي يتم ملاحظتها عندما يصاب الأطفال بمرض القناة الشريانية السالكة الخلقية، ولكن هناك بعض الحالات التي يكون من الصعب خلالها التعرف على الإصابة بالمرض، حيث أن القناة الشريانية السالكة تكون قد تم إغلاقها بشكل بسيط وفي هذه الحالة فإنه يكون من الصعب تحديد إصابة الطفل بالمرض حيث أن الأعراض تكون غير واضحة وبالتالي فإن الطفل يصاب بإلتهاب الشغاف القلبي، بينما إذا كانت القناة الشريانية السالكة لم يتم إغلاقها نهائيا ففي هذه الحالة يكون من الصعب على الطفل أن يتنفس جيدا ويكون دائم البكاء مع ضعف النمو.