لقد أصبح هناك الكثير من الأفراد المصابين بأمراض القلب، حيث أن أمراض القلب أصبحت من أكثر الأمراض التي تنتشر بين نسبة كبيرة من الأشخاص، وإن الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الأشخاص بأمراض القلب كثيرة ومتنوعة وتختلف وفاقا لكل نوع من أنواع أمراض القلب، حيث أن هناك الكثير من أمراض القلب والتي تختلف بناءا على مدى خطورتها، ومن الجدير بالذكر أن جميع أمراض القلب خطيرة وتهدد حياة الفرد المصاب بها، ومن أهم أحد أنواع أمراض القلب هو مرض إرتجاع الصمامات، ويعد مرض إرتجاع الصمامات واحدا من أكثر أمراض القلب شيوعا وإنتشارا بين الأفراد، وإن مرض إرتجاع القلب يحدث عندما تصاب الشريان الخاصة بالقلب بالخلل والإضطراب، حيث أن الشرايين الموجودة في الصمام القلبي تصاب بخلل أثناء أداء وظيفتها في نقل الدم المحمل بالأكسجين من القلب إلى جميع أجزاء الجسم ومن جميع أجزاء الجسم إلى القلب، وإن مرض إرتجاع الصمامات عادة ما يحدث بسبب إصابة الشريان الأورطي والميترالي.

معلومات عن مرض إرتجاع الصمامات
معلومات عن مرض ارتجاع الصمامات

ارتجاع الصمامات

يعد الشريان الأورطي والشريان الميترالي هما أكثر أنواع الشريان التي تتعرض إلى الخلل عند الإصابة بمرض ارتجاع الصمامات، حيث أنه عندما يصاب الفرد بمرض ارتجاع الصمامات فإن ذلك يتم بصورتين:

الشريان الميترالي

قد يحدث مرض إرتجاع الصمامات نتيجة وجود خلل في الشريان الميترالي فإن ذلك يكون نتيجة عدم إلتقاء وريقات الشريان الميترالي، وبالتالي فإن ذلك يجعل الصمام يبدو مغلقا فيبدأ الدم بالتدفق إلى الوراء بدلا من التدفق إلى الأمام، ويذهب إلى البطين الأيسر بدلا من الذهاب إلى الشريان الأورطي، وبالتالي يصاب البطين الأيسر بالضغط مما يؤدي إلى جعل القلب يعمل بصورة أكبر ويحدث في النهاية إنهيار للصمام.

الشريان الأورطي

إن الإصابة بمرض ارتجاع الصمامات في حالة إصابة الشريان الأورطي يكون بسبب أن الشريان الأورطي لم يتمكن من الإغلاق بشكل صحيح، وإن الصمام الأورطي يقع ما بين الشريان الأورطي والبطين الأيسر، مما يجعل الشريان الأورطي وظيفته تتمثل في نقل الدم إلى البطين الأيسر، وعندما يحدث خلل في الإغلاق فإن ذلك يجعل الدم يرتد إلى البطين الأيسر مجددا.