افضل ما قيل عن الصداقة
افضل ما قيل عن الصداقة

افضل ما قيل عن الصداقة , الصداقة هي علاقة تجمع بين إنسان وآخر  بدون وجود أي رابط سواء كان هذا الرابط ديني أو عائلي أو عشائري ، فهي رابطة وجدانية تناغم روحين ومساعدة كل منهما الآخر ، فالشعور بالإخاء والصداقة شعور فطري في الإنسان نفسه ، فالإنسان كائن إجتماعي بطبعه لا يمكنه العيش بمفرده أبدا ، وذلك لأن الصداقة تعمل على بث روح الدفء في الإنسان والطمأنينة ، وهو ما جعل الإنسان يبدأ بالشعور بالإستقرار الإجتماعي ، وهو ما يجعله يبدأ يبدع في حياته ، ولعل أبلغ مثال للصداقة وأثرها صداقة سيدنا محمد صلوات الله عليه وأزكي السلام وسيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه ، وما تبع ذلك من آثار على الدعوة الإسلامية المكرمة .

 

افضل ما قيل عن الصداقة

 

ومن أجل هذه القيمة الكبيرة للصداقة ، قمنا بتجميل أجمل وأفضل ما قيل عن الصداقة في هذه المقالة .

قال الصديق سيدنا يوسف عليه السلام :

فَمَا أَكْثَر الأَصْحَـابَ حِينَ تَعُـدُّهُمْ.
ولَكِنَّهُـمْ فِـي النَّـائِبَـاتِ قَلِيـلُ.

 

وهناك شعر بليغ عن  الصداقة وذلك عن شاعر صدر الإسلام وهو سيدنا حسان بن ثابت ، رضي الله عنه :

أَخِـلاَّءُ الـرِّجَـالِ هُـمْ كَثِيـرٌ …………………وَلَكِـنْ فِـي البَـلاَءِ هُـمْ قَلِيـلُ.
فَـلاَ تَغْـرُرْكَ خُلَّـةُ مَنْ تُؤَاخِـي………………فَمَـا لَكَ عِنْـدَ نَـائِبَـةٍ خَلِيـلُ.
وَكُـلُّ أَخٍ يَقُــولُ أَنَـا وَفِـيٌّ…………………..وَلَكِـنْ لَيْـسَ يَفْعَـلُ مَا يَقُـولُ.
سِـوَى خِلٍّ لَهُ حَسَـبٌ وَدِيـنٌ………………فَذَاكَ لِمَـا يَقُـولُ هُوَ الفَعُـولُ.

 

هناك قصيدة للإمام الشافعي عن الصداقة :

اذا المرء لا يرعاك الا تكلّـفــا .:. فَـدَعْـهُ ولا تكثر عليه التـأسُّفـــا.
ففي الناس أبدال وفي الترك راحة .:. وفي القلب صبر للحبيب ولو جفا.
فما كل من تهواه يهواك قلبه .: . ولا كل من صافيته لك قد صفا.
اذا لم يكن صفو الوداد طبيعة .:. فلا خير في ود يجيء تكلفا.
ولا خير في خل يخون خليله .: . ويلقاه من بعد المودة بالجفا.
وينكر عيشا قد تقادم عهده .: . ويظهر سرا كان بالامس قد خفا.
سلام على الدنيا إذا لم يكن بها .:. صديق صدوق صادق الوعد منصفا.

 

قصيدة للإمام علي بن أبي طالب :

المرء يعرف بالأنام بفعله = = = و خصائل المرء الكريم كأصله.
اصبر على حلو الزمان و مره = = = و اعلم بأن الله بالغ أمره.
لا تستغب فتستغاب ، وربما = = = من قال شيئا قيل فيه بمثله.
و تجنب الفحشاء لا تنطق بها = = = ما دمت في جد الكلام و هزله.
و إذا الصديق أسى عليك بجهله = = = فاصفح لأجل الود ليس لأجله.

 

وبالإضافة الى القصائد التي كتبها الشعراء العرب العظام ، من أمثال  هؤلاء الشعراء المتنبي حيث قال في الصداقة  :

أُصَـادِقُ نَفْـسَ المَـرْءِ قَبْلَ جِسْمِـهِ………….وأَعْرِفُـهَا فِـي فِعْلِـهِ وَالتَّكَلُّــمِ.
وأَحْلُـمُ عَـنْ خِلِّـي وأَعْلَـمُ أَنَّـهُ……………مَتَى أَجْزِهِ حِلْمـاً عَلى الجَهْلِ يَنْـدَمِ.

 

والشاعر إبن الرومي حيث قال عن الصداقة :

عَدُوُّك منْ صديقك مُسْتَفَادُ فَلاَ تَسْتَكْثرَنَّ منْ الصّحَاب…………….فَإنَّ الدَّاءَ أَكْثَرَ مَا تَرَاهُ يَكُونُ منْ الطَّعَام أَوْ الشَّرَاب.
وَدَعْ عَنْك الْكَثيرَ فَكَمْ كَثيرٌ يُعَافَ وَكَمْ قَليلٌ مُسْتَطَابُ……..فَمَا اللُّجَجُ الْملاَحُ بمُرْويَاتٍ وَتَلْقَى الرّيَّ في النُّطَف الْعذَاب.
فَكَثّرْ منْ الإخْوَان مَا اسْتَطَعْت إنَّهُمْ بُطُونٌ إذَا اسْتَنْجَدْتَهُمْ………………….وَظُهُورُ وَلَيْسَ كَثيراً أَلْفُ خلٍّ وَصَاحبٍ.

 

وأيضا حيث قال الشاعر الخرساني :

أميل مع الذّمام على ابن أمّي وأحْمل للصديق……………على الشّقيق وإن ألفيتَني مَلكاً مُطاعاً.
فإنك واجدي عبدَ الصَّديق أفرّق بين معروفي……………………..ومَنّي وأجمع بين مالي والحُقوق.

 

كل هذا وأكثر فيما قيل عن الصداقة وعن الصديق على مر الزمان ، وهذا لدور الصديق في حياتنا فأحرص على إنتقائه ، فذلك لأن كل إنسان يعرف من صديقه ، فصديقك هو مرآتك .