لقد أطلق الشمندر العلماء على البنجر الذي يعرفه الكثير منا، بهذا الاسم، وله أسماء متنوعة منها البنجر والشمندر والشوندر، والباربة، وغيرها من الأسماء المتعددة، له العديد من الفوائد في علاج الكثير من الأمراض، كما يستخدم في الكثير من الأكلات، في مختلف أنحاء العالم، فهو مغذي ومفيد جدًا، وسهل الهضم،كما أنه يصنع منه السكر، وتعالوا نعرف ما هي فوائده التي تقي جسم الإنسان من الأمراض.

الشمندر له فوائد عظيمة لجسم الإنسان

متى اكتشف البنجر:

لقد اكتشف البنجر من القرن السادس عشر، فكانوا يستعملونه في القرن السادس عشر في عصر الفيكتوري، في الشعر، يستعملونه كصبغة للشعر، كما أنه يمكن تلوين به البيض، ثم انتشر بعد بذلك، حين كان يزرع بعد الحرب العالمية الثانية، وكان الاستراليون يضعونه في الشوربة، كما استعملوه في عصر الرومان والإغريق، كمخفض لدرجة الحرارة.

مكونات البنجر:

يتكون البنجر على العديد من المكونات، منها الماء، والألياف، والسكر، والمواد المعدنية، مثل الكبريت، البوتاسيوم، الماغنسيوم، والفسفور والحديد، والنحاس، والبروتين، والأحماض، والفيتامينات، والأملاح.

فوائد البنجر:

أولًا بالنسبة للقلب وتصلب الشرايين:

به أحماض تفتت وتذيب أي ترسبات للكالسيوم، لذلك فهو مفيد ومهم في علاج أمراض القلب، وتصلب الشرايين، والسرطان، كما أنه مفيد جدًا في علاج الحصوات الموجودة داخل الكلى، ولكن ينصح استخدامه بكميات قليلة، حتى تزيد مناعة جسم الإنسان.

فوائده بالنسبة للبشرة والشعر:

تناول عصير البنجر، باستمرار يعالج التهابات البشرة مثل: حب الشباب، والهالات، والنمش، ويحمي الشعر من التساقط ويمنع تقصف الشعر، كما إنه يزيل القشرة من الشعر.

علاج مرض السرطان:

يحارب مرض السرطان، حيث إن تناول عصير البنجر يوميًا، يقي الجسم من مثل هذه الأمراض الخطيرة، لأنه يحتوي على مادة البيتاسايين، وهي مقاومة أي خلايا سرطانية، كما أنه مفيد في إزالة السموم من جسم الإنسان، ولذلك فإنه يحارب سرطان القولون والرئة والجلد.

فوائد البنجر بالنسبة للحامل:

يحمي الجنين من أي تشوهات إذا شربته الأم الحامل أثناء الحمل، كما إنه يعمل كفاتح للشهية، يساعد في التخلص من الغازات.

فوائد البنجر بالنسبة لعين الإنسان:

يحتوي على الكاروتينويد وهو مفيد جدًا للعين، ولكن يجب أن يستخدم دون طبخ، لأن طبخه سوف يدمره، ولذلك يمكن عصره وشربه.

فوائده بالنسبة للكبد والأنيميا:

بما أنه يتكون من الحديد، فهو مفيد جدًا لعلاج أمراض فقر الدم، كما يحمي من إصابة الإنسان بسوء التغذية، كما أنه يحمي الجسم من أمراض الكبد وتليفه، والمرارة، كما يساعد على أن تفرز إنزيمات الكبد بصورة طبيعية، تساعد الجسم من أن يتخلص من السموم، التي بداخل الجسم، كما يحسن من أداء وظائف الكبد.

فوائده بالنسبة لضغط الدم:

يساعد في خفض ضغط الدم المرتفع، كما يساعد على تهدئة الجسم واسترخائه، وتحسين أداء الدورة الدموية.

فوائده بالنسبة للذين يعانون من مرض السكري:

يتكون من حمض ألفا ليبويك، وهو مضاد للأكسدة، فيعمل على خفض نسبة السكر في دم الإنسان، وزيادة من عمل كفاءة البنكرياس، فيزيد الأنسولين في الدم، وذلك يساعد على مقاومة مرض السكر.

فوائده للجسم عامة:

هو مهم جدًا بالنسبة من يهتمون، بالذهاب لممارسة الألعاب الرياضية للحفاظ على أجسامهم، فهو يقلل من المجهود الذين يبذلونه، وشعورهم بالتعب والإرهاق، وبالتالي فإنه ينشط العضلات، لذلك يجب شرب كوب من عصير البنجر، قبل الذهاب إلى الجيم.

فوائده للرجيم:

له فاعلية كبيرة في إزالة الدهون من البطن، فهو ينقص الوزن بسرعة، فيمكن عن طريقه إزالة الكرش في مدة خمس أيام فقط لا غير، إذا شرب كل يوم بعد الوجبات الثلاثة، لمدة خمس أيام، كما يمكن وضعه داخل السلطة فهي تزيل الدهون بسرعة.

كيف يستخدم البنجر:

يستخدم داخل الفاكهة والسلطات، لما به من العديد من الفوائد، يمكن عصره وعمله عصير فهو مفيد جدًا، ثم تحليته، أو عصره مع عصير الجزر، أو يمكن أن نعمل منه مخلل، فنقوم بإزالة قشرته، ثم وضع خل التفاح والماء والملح ووضعه في برطمان مغلق، وتركه حتى ينضج.

ولذلك فقد عرف البنجر منذ القدم، على أنه من أحسن الأطعمة التي يمكنها أن تستخدم، في العديد من الأمراض، ولذلك ينصح به الكثير من الأطباء لأنه ليس له أعراض جانبية، ولهذا فإن استخدامه آمن جدًا.