اضرار زيادة الكالسيوم في الجسم , على الرغم من أن الكالسيوم يعد من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم وإن حدوث أي نوع من نقص نسبة الكالسيوم في الجسم ينتج عنه الكثير من الأضرار والنتائج السلبية والتي تتمثل في التأثير على صحة العظام والأسنان، إلا أن أيضا زيادة نسبة الكالسيوم في الجسم لها العديد من المخاطر والسلبيات مثل إصابة الجسم بحصوات الكلى ومسمار القدم، وهو يتوافر بكثرة في المنتجات المصنعة من الألبان وفي البيض وفي أنواع من الخضراوات المختلفة كما أنه يتواجد بنسبة في الأسماك والمأكولات البحرية.

أضرار زيادة الكالسيوم في الجسم

اضرار زيادة الكالسيوم في الجسم

الكالسيوم يجب أن يتواجد في الجسم بنسبة لا تتجاوز الـ 10 مل جرام، وأي زيادة في هذه النسبة فإن ذلك يشير إلى أن الفرد مريض بزيادة الكالسيوم في الدم، ويعد فيتامين د من الفيتامينات المهمةالتي يحتاجها الجسم لأنه يحد من أضرار زيادة الكالسيوم من خلال إمتصاص الجسم للكالسيوم الزائد حتى تصبح العملية متوازنة، حيث أن نسبة الكالسيوم في الجسم يجب أن تتراوح ما بين 8.8 إلى 10 مل جرام وهذا بالنسبة للأفراد البالغين فنسبة الكالسيوم في الجسم تختلف بين الأفراد البالغين والأطفال، وحيث أن نسبة الكالسيوم التي يحتاجها جسم الأطفال تزيد عن 11 مل جرام وهذا للأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 2 إلى 3 سنوات، لأن الأطفال في هذا السن يحتاجون إلى الكالسيوم كعنصر أساسي لبناء الجسم والعظام والأسنان.

أضرار أخرى لزيادة الكالسيوم

كما أن هناك نوع من الكالسيوم يسمى الكالسيوم الأيوني وهذا النوع من الكالسيوم مسئول عن الكثير من الأشياء داخل جسم الإنسان مثل نقل الإشارات الكهربائية بين الخلايا العصبية، وهو الذي يؤثر على إنقباض العضلات، وله أهمية كبرى في بناء الهيكل العظمي لأنه شرط أساسي من شروط إنقسام الخلية، وهذا ما يجعل من أضرار زيادة الكالسيوم تؤثر على النشاطات المختلفة في الجسم.

أسباب زيادة نسبة الكالسيوم في الدم

إن هناك عدد من الأسباب التي تجعل من نسبة الكالسيوم تزيد في الجسم والتي تتمثل في عدد من الأمور التي تجعل من الأمور غير منتظمة في الجسم مثل أن الغدة الدرقية تعمل بنشاط أكبر من المعدل الطبيعي مما يؤدي إلى زيادة إمتصاص الجسم للكالسيوم وبالتالي ترتفع نسبته، وعلى الرغم من أن فيتامين د يساعد على توازن نسبة الكالسيوم في الجسم إلا أن زيادة نسبة فيتامين د في الجسم يؤدي إلى زيادة نسبة الكالسيوم.

الهرمونات المتواجدة في العنق

كما أن هناك ثلاث هرمونات موجودة في العنق تعمل على إمتصاص الكالسيوم وعندما يحدث أي خلل في هذه الهرمونات فإن ذلك يؤدي إلى أضرار زيادة الكالسيوم في الدم، بالإضافة إلى أن إصابة الإنسان بالإمساك وتناوله للأدوية التي تدر البول يؤدي إلى إرتفاع نسبة الكالسيوم في الدم، وإن الحالات المصابة بسرطان الدم من أكثر الحالات عرضة وإصابة أضرار زيادة الكالسيوم في الدم، ويجب على الأشخاص الذين يعانون من أي نوع من الكسور في العظام أن يتوخوا حذر الإصابة بزيادة نسبة الكالسيوم في الدم لأنهم أكثر عرضة لذلك بسبب عدم الحركة.

أعراض فرط الكالسيوم في الدم

عند الإصابة بمرض زيادة نسبة الكالسيوم في الدم فإن لهذا المرض بعض الأعراض التي تظهر على الفرد والتي توحي وتشير إلى وجود هذا المرض، حيث أن هذه الأعراض تتمثل في الغثيان والقيء والعطش بدرجة كبيرة بالإضافة إلى التبول بشكل مستمر مع وجود إمساك، والشعور بعدم الرغبة في تناول الطعام، وغيرها من أضرار زيادة الكالسيوم في الدم.