عندما يوصي الأطباء وخبراء التغذية بالحرص على تناول الطعام الصحي المتوازن، فإنهم يقصدون بذلك أن يتنوع غذاء الإنسان بالشكل الذي يضمن توافر العناصر الغذائية الأساسية اللازمة لسلامة الجسم وكفاءة أجهزته، ومن أهم هذه العناصر الفسفور الذي يفترض به حسب خبراء التغذية أن يتواجد في جسم الإنسان بنسبة لا تقل عن 850 جرام وذلك بالنسبة للفرد البالغ.

أطعمة غنية بالفسفور

أهمية الفسفور

للفسفور أهمية تفوق بكثير ما يعرفه الناس عنه حيث يدخل الفسفور كعنصر أساسي في إتمام الكثير من العمليات الحيوية في جسم الإنسان مثل: تكوين الأحماض النووية وبناء الخلايا والأنسجة المسئولة عن بناء القلب والكلى والعضلات والمخ،كما يساعد في نقل وامتصاص الدهون وتكوين وبناء العظام والأسنان ويعمل على تفكيك العناصر الغذائية المعقدة مثل الكربوهيدرات والبروتينات ليستفيد الجسم بما فيها من طاقة.

أطعمة غنية بالفسفور:

يقترن الفسفور دائما في ذهن الكثيرين بالمأكولات البحرية على الرغم من تواجد الفسفور في العديد من الأطعمة المتنوعة بين فواكه وبقول وخضروات وحبوب نلقي عليها الضوء فيما يلي:

المأكولات البحرية الغنية بالفسفور:

وتعتبر المأكولات البحرية كلها تقريبا من مصادر الفسفور وإن وجد بها بنسب متفاوته ومنها: الأسماك المجففة والقشريات ومن أشهرها على الإطلاق الإستكوزا حيث تعد الإستكوزا أغنى الأطعمة البحرية بعنصر الفسفور وكذلك الجمبري صغير الحجم وجميع الأسماك الطازجة.

فواكه غنية بالفسفور:

وأهمها البطيخ ي يحتوي على الفسفور بنسبة لا بأس بها علاوة على أنه غني بالصوديوم الذي له أثر كبير في كفاءة الجهاز العصبي لدى الإنسان لذلك ينصح بتناول البطيخ فى الجو الحار لفائدته في الوقاية من ضربات الشمس الناتجة عن افراز الجسم للعرق بصورة كبيرة ونقص نسبة الصوديوم فى الجسم.

والمشمش أيضا من الفاكهة الغنية بالفسفور كما أنه غني بالألياف والبوتاسيوم، وكذلك المانجو والكرز والحمضيات والفراولة والجوافة والشمام، بالإضافة إلى الفواكه المجففة.

الحبوب الغنية بالفسفور:

ومن أهمها حبوب القمح الكاملة ومن السهل تزويد الجسم بالفسفور من خلال تناول المنتجات المصنعة من القمح الكامل مثل الخبز الأسمر الغني أيضا بمادة الزنك الهامة لصحة الشعر والبشرة، بالإضافة إلى الأرز.

بقوليات غنية بالفسفور:

ومنها العدس المعروف بقيمته الغذائية العالية والذي يوصي به الأطباء كمكمل غذائي ضروري، وكذلك فول الصويا والحمص واللوبيا ومعظم أنواع البقول الأخرى.

المكسرات الغنية بالفسفور:

وهي اللوز والبندق والجوز وهي علاوة على احتوائها على الفسفور فهي أيضا مصدر هام من مصادر البوتاسيوم ومعادن أخرى هامة للجسم حيث يرى الأطباء فيها غذاء مثالي متكامل مع الاعتدال في تناول أنواع المكسرات المختلفة لمن يلتزمون بنظام غذائي لإنقاص الوزن.

مشتقات الألبان الغنية بالفسفور

ومن أهمها الجبن المطبوخ وكريمة الطبخ وأجبان الغنم.ومنتجات الألبان لا غنى عنها في أي نظام غذائي بشكل عام حيث أنها تمد الجسم باحتياجاته من عناصر مهمة مثل الكالسيوم الضروري لبناء العظام والبروتين وغيرها من المعادن الهامة لذلك فهو ضروري للأطفال فى مرحلة النمو للوقاية من تأخر النمو وقصر القمة.

كما تعتبر أنواع اللحوم المختلفة( وخاصة القلب والكبد)من مصادر الفسفور بالإضافة إلى البيض الذي يحتوي أيضا على فيتامين د بشكل أساسي والمأكولات المعلبة التي يتم إضافة الفسفور لها عند الحفظ.

الخضر الغنية بالفسفور

وعلى رأسها الفلفل الأخضر والطماطم التي تحتوي أيضا على نسبة عالية من البوتاسيوم والبروكلي الذي يعد من أغنى الخضروات بعنصر الفسفور وكذلك عنصري البوتاسيوم والماغنسيوم،والسبانخ الغنية بالفسفور بجانب احتوائها على الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنسيوم فهي غذاء لا غنى عنه.

مشروبات غنية بالفسفور

وأهمها مشروب الكاكاو الذى يعمل أيضا كأحد أهم الأغذية المضادة للأكسدة بالإضافة إلى المشروبات الغازية غير أنه لا ينصح بالإكثار منها لخطورتها على نسبة الكالسيوم فى الجسم وأيضا زيادة الوزن.

نصائح عامة عن الفسفور:

ترجع أهمية الفسفور إلى أنه يساعد في تنظيم وصول الأكسجين لخلايا الجسم حيث أنه يرتبط بالهيموجلوبين المكون الأساسي لخلايا الدم الحمراء المسئولة عن نقل الأكسجين لخلايا الجسم وتخليصها أيضا من ثانى أكسيد الكربون .

يعمل الفسفور كمقوي جنسي لدوره في تكوين مادة الليسيثين المسئولة عن انتاج الهرمونات الجنسية كما أنه يزيد من كفاءة الأعصاب والنشاط الذهني.

يتركز الفسفور بنسبة كبيرة في العظام والأسنان بنسبة تقدر بحوالى 85 % ويوجد في الدم بنسبة تقدر بحوالي 7 ملي جرام.