يثبت لنا العلم كل يوم أهمية التنوع في الأطعمة ومصادر الغذاء المختلفة التي أنعم الله بها الله على الإنسان ، ونتناول هنا أهم الأطعمة التي تحتوي على عنصر الصوديوم ولكن قبل ذلك نعرض عليك أولا أهمية عنصر الصوديوم لجسم الإنسان وتأثير نقص هذا العنصر على وظائف الجسم المختلفة.

أطعمة غنية بالصوديوم

أهمية الصوديوم لجسم الإنسان :

ترجع أهمية الصوديوم لصحة الإنسان إلى دوره في تنظيم عمل خلايا الجسم وخاصة العصبية منها ذلك أن الصوديوم يساعد في نقل الإشارات العصبية داخل الجسم كما يعمل على تنظيم مستوى السوائل في جسم الإنسان.

الآثار المترتبة على نقص الصوديوم في الجسم:

ويؤدي نقص عنصر الصوديوم في جسم الإنسان إلى إصابة لإنسان بضربات الشمس حيث من الطبيعي أن يقوم الجسم بإفراز كميات كبيرة من العرق الذي يحتوي بطبيعة الحال على الأملاح لزائدة في الجسم ومنها الصوديوم وعلى ذلك فإنه في حالة الحر الشديد يتوجب على الإنسان تناول الأغذية المحتوية على الصوديوم لتعويض ما يفقده الجسم من خلال العرق.

كما يؤدي نقص الصوديوم فى الجسم إلى تأثر الجهاز العصبي بشكل واضح، بالإضافة إلى أعراض أخرى مثل الدوخة والإسهال والضعف والصداع وفقدان الوزن.

أطعمة غنية بالصوديوم :

ويتوفر الصوديوم في أطعمة عديدة منها أنواع من الخضر والفواكه والسوائل والحبوب وغيرها نعرضها فيما يلي بالتفصيل :

فواكه غنية بالصوديوم :

تتعدد فوائد الفاكهة بشكل عام لصحة الإنسان حيث لا غنى للإنسان عن تناول كميات من الفاكهة باستمرار وبشكل منتظم وذلك نظرا لاحتواء الفاكهة على الكثير من العناصر المفيدة للجسم من معادن وفيتامينات ومضادات للأكسدة وألياف فضلا عن احتوائها على كميات من الصوديوم الضروري لصحة الجهاز العصبي ونشاط الخلايا بجسم الإنسان، ومن أهم الفواكه التي تحتوي على الصوديوم:

العنب والموز والبطيخ والخوخ والتين والشمام وبعض الفواكه المجففة مثل التين المجفف.

خضروات غنية بالصوديوم :

هناك الكثير من الخضروات التي تحتوي على الصوديوم وتتفاوت نسبة الصوديوم من كل نوع إلى آخر وذلك حسب ارتفاع أو انخفاض عنصر الصوديوم في التربة التي تزرع فيها هذه الخضراوات ومن أهمها : السبانخ والطماطم واللفت والخرشوف والبطاطس.

بهارات وتوابل غنية بالصوديوم :

وما يميز التوابل هو أنها تدخل في العديد من الأطعمة التي يقوم الإنسان بتناولها يوميا وبالإضافة إلى احتواء التوابل على النكهات التي تحسن من مذاق الأكل لدى الإنسان وتزيد من إقباله عليه فهي أيضا غنية بالكثير من المعادن التي تحقق التوازن الصحي للإنسان وعلى رأسها الصوديوم، ومن أهم التوابل الغنية بالصوديوم : الكاري والكرفس والخردل والقرنفل والفلفل الحار الذي يعمل أيضا كمطهر طبيعي للحلق والأمعاء، بالإضافة إلى الكمون والنعناع والكزبرة.

ويضاف إلى ذلك بعض الأعشاب الغنية بالصوديوم وغالبا ما تكون في صورة مجففة وهي الزعتر والبقدونس والبردقوش.

مشروبات غنية بالصوديوم :

كما أن هناك العديد من المشروبات الغنية بالصوديوم مثل الشاي والقهوة حيث تحتوي على كمية من الصوديوم يرى الأطباء أنها تفي بحاجة الجسم منه ولكن يوصي خبراء التغذية بالاعتدال في تناول هذه المشروبات نظرا لاحتوائها على مادة الكافيين التي يؤدي الإفراط في تناولها إلى الأرق والتوتر كما أنها تمنع امتصاص الجسم لمادة الحديد.

ملح الطعام:

وهو مصدر رئيسي من مصادر الصوديوم ولكن يجب أن تراعي تناول الكمية المناسبة منه لتجنب الأضرار الصحية المترتبة على زيادة الملح في الجسم وأهمها ارتفاع الضغط كما يجب أن نتحرى شراء الملح مضمون المصدر، وتقدر حاجة الجسم من الملح يوميا بحوالي 6 جرام.

مأكولات بحرية غنية بالصوديوم :

وتعد المأكولات البحرية بشكل عام من أفضل مصادر الغذاء الصحي بالنسبة للإنسان وذلك لإحتوائها على الكثير من المعادن المفيدة وأوميجا3 وانخفاض مستوى الدهون الضارة بها، علاوة على ذلك فإن المأكولات البحرية تعتبر مصدر جيد من مصادر الصوديوم ومن أهمها : الجمبري وبلح البحر والإخطبوط والمحار.

وأخيرا يوصي الأطباء بالتحقق من نسبة عنصر الصوديوم في المنتجات الغذائية قبل الإقدام على شرائها وتجنب الأغذية المحفوظة قدر الإمكان، كما ينصح الأطباء بالاعتدال في تناول الأغذية الغنية بالصوديوم ذلك أن تراكم الصوديوم في الجسم يتسبب في تكون حصوات الكلى، ويجب على الإنسان التنبه باستمرار لحاجته الفعلية من كل عنصر.