الأحتباس الحراري ودلتا النيل
الأحتباس الحراري ودلتا النيل

الاحتباس الحراري : ما مدى تأثيره على دلتا النيل

أثبتت الدراسات أن الأحتباس الحراري أحد المشكلات الكبري التي يجب توخي الحذر منها فهي قد تضر الإنسان كثيرا, فنتيجة استخدام الكثير من المبيدات الحشرية والكيميائية والأسبريهات يتلوث الجو, كما أن حرق النفايات والمخلفات وحرق مخلفات المصانع أو القمامة يتسبب في حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري.

ظاهرة الاحتباس الحراري

الجدير بالذكر أن الأحتباس الحراري يؤثر بشكل كبير جدا على الغلاف الجوي وطبقة الأوزون ويعرضهم لكثير من الأضرار, وفي الغالب فالعلماء أكدوا أن الأحتباس الحراري يحدث نتيجة لأتفاع شديد في درجة حرارة الغلاف الجوي.

مشكلة الأحتباس الحراري ودلتا النيل

أثبتت الدراسات أن الأحتباس الحراري قادر على تذويب الجليد في المناطق الجليدية بشدة مما سوف يتسبب في غرق الكثير من المناطق ومنها دلتا النيل, وذلك بسبب أرتفاع نسبة المياه بشكل ملحوظ مما يؤدي إلى غرق هذه المنطقة.

هذه المشكلة تعتبر من المشكلات الخطيرة التي سوف تؤثر على مصر وسوف تؤدي إلى غرقها لأن مصر من الدول التي تحتوي على الكثير من البحار والأنهار وعند زيادة منسوب المياه فسوف يتسبب ذلك في غرق الدولة بأكملها, على العلم أن هذه الدولة من الدول التي يكثر فيها عدد السكان بشكل كبير جدا.

حل المشكلة

تسعي الحكومة الأن لحل هذه المشكلة لعلاج الأحتباس الحراري الذي سوف يتسبب في غرق الدلتا, وهناك الكثير من الحلول التي يتم عرضها الأن على الحكومة للأختيار الحل الأفضل من بين هذه الحلول, فيمكن العمل على تعديل السور الخاص بالنيل وزيادة أرتفاع السور لكي يحمينا من خطر أرتفاع منسوب المياه حتى يصل إلى أرتفاع خمسة كيلومتر على الأقل, يجب حماية جميع الأفراد وخاصة من يقيمون في منطقة دلتا النيل والعمل على تهجيرهم لمناطق أخرى حتى لا يتسبب أرتفاع منسوب المياه في غرق جميع المواطنين.

ويعتبر التغير المناخي الذي حدث في مصر مؤخرا وتغير المناخ من حار معتدل صيفا دافىء ممطر شتاءا إلى طقس أخر شديد الحرارة في الصيف والشتاء وبه القليل من الأمطار في فصل الشتاء يرجع ذلك إلى ظاهرة الأحتباس الحراري .