الاكياس البلاستيكية ام الاكياس الورقية ايهما افضل للبيئة
الاكياس البلاستيكية ام الاكياس الورقية ايهما افضل للبيئة

الاكياس البلاستيكية ام الاكياس الورقية ايهما افضل للبيئة

بدات صناعة الاكياس البلاستيكية مع انفجار الثورة الصناعية منذ قرن مضى، حيث انه كان من اهم انجازات تلك الثورة الصناعية اقامة العديد من مصانع البلاستيك في العالم، الامر الذي نتج عنه انتشار موسع للادوات البلاستيكية وايضا الاكياس البلاستيكية، مع تزايد الفوائد والاستخدامات للاكياس البلاستيكية زادت عدد المصانع المنتجة لها، وبالتالي انخفاض ثمنها، بالاضافة الى سهولة نقل الاشياء عن طريق هذه الاكياس البلاستيكية، كما انه كذلك من السهل جدا التخلص منها او اعادة تدويرها.

وايضا من السهل جدا تداولها والحصول عليها حيث انها متوفرة في كل مكان، الا انه قد ظهر بعض من الخبراء ينادون باضرار هذه الاكياس البلاستيكية ومن اهمها انها تتفاعل مع المواد الموجودة بداخلها مما قد يسبب مشاكل صحية متنوعة، الامر الذي ادى الى ظهور نوع جديد من الاكياس وهي الاكياس الورقية، لان هذه الاكياس الورقية لا يحدث تفاعل بينها وبين المواد بداخلها كما يحدث مع مثيلتها من الاكياس البلاستيكية، الا انه على الرغم من ذلك فقد ظهر خطر اكبر يهدد البيئة نتيجة لاستخدام هذه الاكياس الورقية على نطاق واسع، حيث انه مع التصنيع المستمر لهذه الاكياس الورقية لوحظ الانخفاض المستمر في عدد الاشجار بالغابات والتي يتم منها تصنيع هذه الاكياس الورقية، فاذا كان لكلا من الورقية والبلاستيكية اضرار فأي منهما يعد الافضل لإستخدامه، وهذا هو موضوع مقالتنا اليوم.

بعض الاضرار التي تنتج عن استخدام الاكياس البلاستيكية

طول المدة التي يحتاجها الكيس الواحد للتحلل والاختفاء من البيئة حيث تصل هذه المدة الى ما يقرب من 1000 تقريبا.

التلوث الغذائي

حيث أنه في العادة يحدث تفاعل كيميائي بين المواد الغذائية الموضوعة بالكيس البلاستيكي – وخاصة الكيس البلاستيكي الاسود اللون – وبين جزء من الكيس من الداخل، مما قد يتسبب في الاصابة بالعديد من المشكلات الصحية للإنسان.

ان خفة وزن الاكياس البلاستيكية قد تتسبب في مشكلات زراعية كبيرة، حيث انه من الممكن ان تحملها الرياح وتلقي بها في مناطق زراعية مما قد يسبب تلوث المزروعات بما قد تحمله الاكياس، كما انه من الممكن ان تلتف هذه الاكياس حول الحيوانات مما قد يتسبب في اختناقها بها، او اختفاء هذه الاكياس بين الحشائش التي تتغذى عليها الحيوانات فتبتلعها الحيوانات عن طريق الخطأ مما قد يؤدي الى اصابتها بالاختناق، بالاضافة الى سهولة انتقالها الى الانهار والبحيرات مما قد يضر بالثروة السمكية والمائية.

ان سهولة انتقال هذه الاكياس يؤثر كذلك على مجاري المياه حيث أنها من الممكن أن تلقي بها الرياح في شبكات المجاري مما قد يتسبب في تكوين النواة وهي تجمع للكتل الطينية أو الصلبة مما قد يتسبب في انسداد هذه المجاري وفيضانها والذي بدوره قد يتسبب في تلوث البيئة بشكل كبير.

وبعد معرفة الأضرار التي من الممكن أن تسببها الأكياس البلاستيكية قامت العديد من المصانع والشركات بإنتاج الأكياس الورقية كبديل صحي عن الأكياس البلاستيكية.

الفوائد المتداولة لصناعة الاكياس الورقية

ان سرعة تحلل الأكياس الورقية من أهم مميزات هذه الأكياس، حيث تصل مدة تحللها إلى ما قد يصل إلى عدة أشهر وبالتالي سهولة التخلص منها بدون أية أضرار للبيئة او للإنسان.

كما أنها من الممكن ان تستخدم كمخصبات جيدة للتربة الزراعية.

بالاضافة الى إمكانية حرقها بدون انبعاث الادخنة التي تضر البيئة والانسان والحيوان والنبات.

كما ان هذه الاكياس الورقية لا تتفاعل مع ما يوجد بداخلها من مواد غذائية على النقيض من مثيلتها من الاكياس البلاستيكية.

كما انه يمكن تعريضها للحرارة او البرودة بدون الخوف على فساد الاغذية الموجودة بداخلها.

خطورة استخدام هذه الاكياس الورقية

على الرغم من الفوائد المتعددة لاستخدام وتصنيع هذه الاكياس الورقية الا انه هناك خطر كبير جدا منها، او من تصنيعها على وجه الخصوص، حيث انه يلزم لصناعة هذه الاكياس قطع بعض الاشجار، ومع تزايد الطلب عليها تتزايد اعداد الاشجار التي تقطع لتصنع منها هذه الاكياس، مما قد يتسبب في كارثة بيئية كبيرة على المدى البعيد، كما ان هذه الاكياس الورقية من السهل جدا قطعها مما قد يتسبب في فقدان ما يوجد بداخلها اذا تم قطعها عن طريق الخطا.

بعض الحلول المتداولة في هذا الشان

من الممكن استخدام الاكياس البلاستيكية ولكن بعض اجراء بعض التعديلات الضرورية في صناعتها، مثل صناعة اكياس قابلة للتحلل السريع، جعل الاكياس اكثر سمكا.