مرحلة التسنين من أصعب المراحل التي يمر بها الطفل والأم معا فمع ظهور أول سن للطفل يصاحب ذلك إحساس بالألم الشديد وتقف الأم عاجزة عن تخفيف ألم الطفل مما يجعلها تشعر بالضغط العصبي .

كيفية التخلص من آلام التسنين
كيفية التخلص من آلام التسنين

وهناك عدة أمور يجب عليكي الإطلاع عليها حتى تعرفي كيف تتعاملين مع الطفل في تلك الأوقات :

 

أولا : متى يبدأ الطفل التسنين :

يختلف ذلك من طفل لآخر ولكن في المتوسط يبدأ التسنين من الشهر السادس وحتى الشهر الثامن ولكن في حالات نادرة قد يتأخر السن الأول في الظهور إلى الشهر الثاني عشر أي بإتمام الطفل العام الأول ، وتظهر الأسنان الأمامية أولا ثم تظهر الضروس الأمامية ، ثم الأنياب ، ثم الضروس الخلفية في نهاية العام الثاني ، وتكتمل الأسنان اللبنية في العام الثالث .

 

ثانيا : أعراض التسنين :

ليس من الضروري أن يشعر الطفل بألم أثناء التسنين ولكن هناك عدة أعراض تستطيع الأم من خلالها معرفة أن الطفل بدأ في مرحله التسنين ومنها :

العض على الأصابع أو الأشياء .

إضطرابات في المعدة .

سيلان اللعاب .

تورم اللثة .

فقدان الشهية .

القلق كثيرا أثناء الليل .

وقد يختلط عند بعض الأمهات بعض الأعراض وتعتبرها الأم من علامات التسنين ومنها إرتفاع درجة الحرارة ، الإسهال ، القيء .

 

ثالثا : طرق التغلب على آلام الأسنان :

كمادات الماء البارد :

يمكن للأمهات إستخدام قطعة من القماش المبلل بالماء البارد في تدليك لثة الطفل أو إتركيها دقيقة على اللثة ، ويمكن تكرار ذلك كلما لزم الأمر .

 

العضاضة :

ينصح الخبراء بإعطاء العضاضة للطفل في مرحلة التسنين فالضغط على اللثة يعمل على تخدير اللثة ولا يشعر الطفل بالألم ، أو يمكن إعطائه الخضروات والفاكهة الصلبة كالجزر والتفاح وغيرها من الخضروات التي تفيد الطفل أيضا بقيمتها الغذائية .

 

المسكنات الموضعية :

في حالة إستمرار بكاء الطفل يمكنك تجربة المسكنات الموضعية على اللثة .