الآثار السلبية الناتجة عن زيادة فيتامين سي في الجسم
الآثار السلبية الناتجة عن زيادة فيتامين سي في الجسم

الآثار السلبية الناتجة عن زيادة فيتامين سي في الجسم

يؤدي زيادة نسبة فيتامين سي في الجسم إلى الكثير من الأمراض منها :

نتيجة لأن الجسم قادر على التخلص من فيتامين سي من خلال التبول والعرق ، فإن الجسم يحتاج إلى 1000ملغ في اليوم ، وعندما تزداد النسبة عن ذلك هذا الأمر ليس صحيحاً وفيه ضياع للمال ، وينتج عن ذلك أثار جانبية سلبية تؤدي إلى إصابة الجسم بالكثير من الأمراض .

وتعد أكثر الأمراض التي يصاب بها الجسم نتيجة لزيادة نسبة فيتامين سي في الجسم

تناول جرعات أكثر مما ينبغي من فيتامين سي يؤدي إلى زيادة كمية مايتخلص منه الجسم من ملح الأكسالات وحمض الأوليك عن طريق البول وهى من أهم العناصر في أكثر حصيات الكلى .

عند تناول كمية كبيرة من فيتامين سي تؤدي إلى زيادة إمتصاص الحديد من الأمعاء وخاصة المصابين بأمراض متعلقة بالزيادة المفرطة في معدل الحديد في الدم .

كما أيضاً زيادة نسبة فيتامين سي يؤدي إلى إصابة الجهاز الهضمي وخاصة قرحة المعدة وقرحة المريء والإسهال أو الإنتفاخ .

وقد يؤدي زيادة نسبة الفيتامين إلى مشكلة الإضطراب الوراثي .

على سبيل المثال :يعاني 400 شخص في أمريكا من هذا الإضطراب نتيجة للإستخدام المفرط لفيتامين سي ودون إدراك الآثار السلبية التي يتعرضون إليها ، كما أن هذا الفيتامين يحتوي على مكملات الاملاح المعدنية والفيتامينات الكثيرة التي تحتوي على الحديد ، وإصابة أعضاء أخرى في الجسم منها الكبد والمخ والبنكرياس .

ويمكن للنسبة التي تزيد عن 500 ملغ في اليوم تتعارض مع إمتصاص الكروم وهو أحد أهم الأملاح المعدنية الهامة في الجسم .

وبالتالي هذ الأمر ضروري ولا يدركه أحد

ويجب أن تدرك أن فاعلية الليكوبين الذي يمكن الحصول عليه من تناول الطماطم تعادل فاعلية فيتامين سي تسعة مرات .

تتراوح أهمية فيتامين سي على أعضاء الجسم ففي بعضها مثل العينين والغدد الكظرية والمعدة يلعب دور كبير في الحفاظ على سلامتهما ، ونجد أن أثره على أعضاء أخرى ليس فعال بنفس الدرجة على هذة الأعضاء ، وهذا يساعد على التقليل من نسبة الإصابة بالمياة البيضاء لمن يتناول كمية كبيرة من فيتامين سي .