أطلق  فيس بوك تطبيقاً جديداً لمنع عمليات الانتحار, ويعمل التطبيق الجديد من خلال الإبلاغ بالرسائل التي توحي بأن صاحبها على وشك الانتحار، وعندما يتم الإبلاغ بالرسالة يرسل التطبيق بريداً إلكترونياً إلى صاحبها ينصحه فيه الاتصال برقم طوارئ أو التكلم مع اختصاصي.

وفي تصريحات نقلتها وكالة “فرانس برس” قال جو سوليفان المسؤول عن أمن الشبكة الاجتماعية التي تضم 800 مليون مشترك في بيان: “نحن فخورون بالاحتمالات الجديدة التي نقدمها لمد يد العون لمن يواجهون مشاكل”.

وقد صمم هذا التطبيق بالتعاون مع جمعية أمريكية تكافح الانتحار هي “ناشونال سويسايد بريفينشن لايفلاين”.

وتتلقى هذه المنظمة 70 ألف اتصال في الشهر، وهي تعمل مع “فيسبوك” منذ عام 2006. وتسمح هذه الشراكة “للمستخدمين بالحصول على المساعدة عندما يكونون بأمس الحاجة إليها”، على حد قول جو سوليفان.

وأوضح جون درابر، وهو أحد المسؤولين في المنظمة، قائلاً: “قد علمنا أن الكثيرين من الأشخاص لا يرتاحون عندما يتكلمون على الهاتف.. فهذا التطبيق الجديد يسمح لهم بالحصول على المساعدة متى شاؤوا”.

وتسجل الولايات المتحدة قرابة 100 انتحار في اليوم، بحسب المديرة العامة للصحة العامة ريجينا بنجمين التي أشادت في بيان بالشراكة القائمة بين الشبكة الاجتماعية والجمعية.